البعنة: طالب يعتدي على مدير الثانوية الشاملة

البعنة: طالب يعتدي على مدير الثانوية الشاملة
(عرب 48)

أقدم طالب في المرحلة الثانوية على الاعتداء على مدير المدرسة الشاملة في قرية البعنة بمنطقة الشاغور، الدكتور محمد قاسم خليل، وذلك خلال الدوام الدراسي، اليوم السبت.

وعلى أثر ذلك، اضطر مدير المدرسة لتلقي العلاج في أحد المراكز الطبية، كما قام بتقديم شكوى بالشرطة في أعقاب ما تعرض له من اعتداء.

وفي نفس السياق، تكررت حوادث الاعتداء على معلمين ومعلمات داخل المدارس في شتى أنحاء البلاد، في الآونة الأخيرة، ما أثار ردود فعل ساخطة وإضرابات احتجاجية ضد العنف، وعلت الأصوات المطالبة بوقف الاعتداءات المؤسفة على المعلمين والمعلمات.


وسرد مدير المدرسة الشاملة في البعنة، د. محمد خليل، لـ"عرب 48"، تفاصيل الاعتداء عليه بالقول، إنه "في صباح اليوم وصل طالبان كانا مفصولين من المدرسة بسبب وقوع مشكلة في رحلة مدرسية يوم الثلاثاء الماضي، وبدورنا طلبنا منهما الحضور برفقة ولي أمريهما".

وتابع أنه "بعد ذلك جرى تسوية الأمور مع أحد الطالبين بعد وصول والده إلى المدرسة، أما والد الطالب الآخر فقد وصل إلى المدرسة وبدأ بتهديد المعلمين وإدارة المدرسة، وبدورنا ومن منطلق حرصنا على مصلحة طلابنا طلبت من الطالب الآخر العودة إلى صفه رغم التصرف غير اللائق من قبل والده".

وأضاف "بعد مرور ساعة فوجئت بوصول الطالب وهو يستقل دراجة نارية إلى ساحة المدرسة، ثم وصل إلى غرفتي وطلب الحديث معي على انفراد، وما أن خرجت من قسم الإدارة حتى تهجم علي جسديا ثم لاذ بالفرار من المكان دون وجود أي حسيب أو رقيب في المدرسة، فلو كان الطالب مسلحا أو مزودا بآلة حادة لكان مصيري الموت".

وأكمل أنه "على أثر ذلك اضطررت لتلقي العلاج في أحد المراكز الطبية، وبعد ذلك قمت بتقديم شكوى بالشرطة مع تسليمها توثيق مصور من حادثة الاعتداء".

وأكد أنني "قمت بإبلاغ الجهات المسؤولة عما تعرضت له، وبدوري لن أعود إلى المدرسة بالوضع الراهن حتى يتم توفير الأمن والأمان لكل القادمين إلى المدرسة من خلال التعاقد مع شركة حراسة ووضع حراس على بوابات المدرسة، ومن هنا أطالب المسؤولين بالعمل الجدي من أجل الحفاظ على الصرح التعليمي الذي نملكه".

وختم خليل حديثه بالقول إن "الوضع صعب في ظل ازدياد حوادث العنف والاعتداء في المؤسسات التربوية والتعليمية، ومن هنا أطالب منظمة المعلمين أن تصر على مطلبها بوضع حراسة في المدارس من أجل وضع حد لكل محاولة اعتداء على أي معلم كان، وأن يتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة بحق كل معتدي، وعلى الصعيد الشخصي لن أسمح بمرور الحادثة مرّ الكرام".

تجمع البعنة: ندين الاعتداء على مدير المدرسة الثانوية وندعو إلى تهدئة الخواطر

أدان التجمع الوطني الديمقراطي في البعنة الاعتداء على مدير المدرسة الثانوية في البعنة، المربي د. محمد قاسم خليل، ويستنكر الحادثة المؤسفة التي استخدم بها العنف في حرم المدرسة الثانوية وضد مدير المدرسة.

واعتبر التجمع أن "الاعتداء على حرم المدرسة ومدير المدرسة اعتداء على جميع أهالي البعنة بكل مركباتها وأطيافها إذ انه لا يوجد أي مبرر لاستخدام العنف من قبل أي فرد في أي ظرف كان".

وحذر التجمع من "تكرار مّثّل هذه الاعتداءات المؤسفة وأثرها السلبي على الطلاب والعلاقات المتبادلة بين الهيئة التدريسية وأولياء أمور الطلاب، ويدعو الجهات المسؤولة في القرية للعمل سريعا على لجم هذه الظواهر ورأب الصدع لكي يشعر الطلاب والمعلمين بالأمان في الحرم التعليمي".

كما دعا التجمع إلى "تهدئة الخواطر ونبذ هذه الظواهر التي تسبب في تراجع المجتمع وتفتيت قيمه ونسيجه الاجتماعي بدلًا من المساهمة الحيوية في إحداث تغيير مجتمعي يغلب لغة الحوار والتسامح وفض النزاعات بأساليب حضارية".



البعنة: طالب يعتدي على مدير الثانوية الشاملة

البعنة: طالب يعتدي على مدير الثانوية الشاملة