تحريض وملاحقة: وزير متطرف يطالب بإقالة الهزيّل من بلدية رهط

تحريض وملاحقة: وزير متطرف يطالب بإقالة الهزيّل من بلدية رهط
د. عامر الهزيل، آذار 2018 (عرب 48)

*الادعاء: "التحريض على إسرائيل ووصف الجنود البدو بالجيش الإسرائيلي بأنهم خونة"
*الهزيّل لـ"عرب 48": "مواقفنا واضحة ولن تتغير لأن المعركة على هوية أبنائنا"


في إطار حملة التحريض والملاحقة السياسية السافرة ضد القيادات والناشطين العرب الفلسطينيين في أراضي الـ48، طالب وزير الزراعة الإسرائيلي، أوري أريئيل، المستوطن المتطرف، في رسالة وجهها في الآونة الأخيرة إلى وزير الداخلية، أرييه درعي، بالعمل على إقالة د. عامر الهزيل، من مهام رئيس البلدية في مدينة رهط بمنطقة النقب، جنوبي البلاد، وذلك بادعاء "التحريض على دولة إسرائيل وجنود الجيش الإسرائيلي".
وزعم الوزير عن حزب "البيت اليهودي" المتطرف أن الشخصية القيادية والمعروفة، د. الهزيل، "وصف الجنود البدو في الجيش الإسرائيلي بأنهم خونة"، ودعا إلى سحب صلاحياته وإقالته من منصبه في بلدية رهط!

وقال المفوض بمهام رئيس البلدية في مدينة رهط، د. عامر الهزيل، لمراسل "عرب 48" بالنقب، رأفت أبو عايش، إن "التحريض علينا يتمحور حول آرائنا السياسية في رفض الخدمة العسكرية للشباب العرب، وموقفنا من اتفاقية أوسلو وحل الدولتين".

وأضاف الهزيل: "أنا لا أخجل من موقفي وأقوله بصوت عال بأنه لا نقبل الخدمة العسكرية لأبنائنا في مؤسسة لا تعترف بوجودهم أو شراكتهم. وأن خدمتهم العسكرية هي قتل لأبناء شعبهم الفلسطيني العربي".

وختم المفوض بمهام رئيس بلدية رهط بالقول إن "رأيي بالنسبة لاتفاقية أوسلو ونهج المفاوضات واضح منذ البداية. والسلطة تحولت الفلسطينية إلى جيش لحد جديد وذراع تنفيذي في أيدي إسرائيل، بجلدها ومحاربتها لأبناء شعبها وإلغائها لنضاله. لن تتغير مواقفنا هذه لأن المعركة على هوية أبنائنا".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


تحريض وملاحقة: وزير متطرف يطالب بإقالة الهزيّل من بلدية رهط