التجمع: نرفض مشروع "نجوم الصحراء" حرصا على هويّة طلّابنا

التجمع: نرفض مشروع "نجوم الصحراء" حرصا على هويّة طلّابنا

*التجمع يجدد دعمه للحراك الشبابي في النقب، ولكلّ من يعمل ضدّ مشاريع الأسرلة والتشويه للشباب الفلسطيني.

*التجمّع يجدد إدانته لحملة التحريض التي يقودها الوزير أوري أريئيل ضد الدكتور عامر الهزيّل، لرفضه التساوق مع مشاريع التدجين السلطويّة


أكد التجمّع الوطني الديمقراطي حرصه الشديد على "المحافظة على الهويّة والانتماء في مجتمعنا الفلسطيني في الداخل، وبالأخصّ بين أبناء الجيل الصاعد، الذي نريده أن يحمل عزّة وكبرياء أهل البلاد الأصليّين، وأن يكون تحصيله الدراسي بأعلى مستوى، ودوره السياسي والوطني إلى جانب شعبه وحقوقه المشروعة".

جاء ذلك في بيان أصدره التجمّع الوطني الديمقراطي، اليوم الجمعة، وصلت نسخة عنه لـ"عرب 48".

وأضاف البيان أن "التجمّع وقف بحزم ضد مشاريع تشويه الهويّة بكافّة أشكالها وتجليّاتها، خاصة مشاريع الخدمة المدنيّة والعسكريّة. وقام التجمّع ممثّلًا باتحاد الشباب، شبيبة التجمع، والتجمّع الطلابي، الحركة الطلابية للتجمّع في الجامعات، وعلى مدار السنوات الماضية، بمجموعة كبيرة من الأنشطة التوعوية، الميدانية والإعلامية والتثقيفيّة، في أوساط شريحة الشباب الفلسطيني في الجليل والمثلث والنقب، محذّرًا من الانجرار إلى منزلق الخدمة الإسرائيليّة".

وأوضح أن "التجمع يؤكّد موقفه الواضح من مشروع ‘نجوم الصحراء’ الذي تقوده ثلّة من ضبّاط وقيادات عسكريّة سابقة، وبدعم علني وكبير من الوزير أوري أريئيل، هدفها تشويه الهويّة الوطنيّة لشبابنا. وعليه، تقع على عاتقنا جميعًا مسؤوليّة توعية الشباب والأهالي وتشجيعهم على عدم التساوق مع هذا المشروع، وعلى الوقوف في مواجهة أهدافه المناقضة لحقوق شعبنا ومصالحه عمومًا، وفي النقب على وجه الخصوص".

وفي هذا السياق، جدّد التجمع دعمه للحراك الشبابي في النقب، ولكلّ من يعمل ضدّ مشاريع الأسرلة والتشويه للشباب الفلسطيني، والتي لا تكلّ المؤسسة الإسرائيلية عن العمل عليها بشتّى الوسائل. كما جدّد التجمّع إدانته لحملة التحريض، التي يقودها الوزير أوري أريئيل ضد الدكتور عامر الهزيّل، لرفضه التساوق مع مشاريع التدجين السلطويّة.

وختم التجمع بيانه بالقول: "لأنّ موضوع ‘نجوم الصحراء’ وقضية التحريض على الدكتور عامر الهزيّل وما دار حولهما، أثار نقاشًا واسعًا، فإنّنا ندعو إلى بحث الموضوع مجدّدًا في لجنة المتابعة، خاصةً في ظل الالتباس الحاصل بعد بيان المتابعة التوضيحي، معربين عن ثقتنا بإمكانيّة وضرورة التوصّل إلى توافق وإجماع لما فيه مصلحة شبابنا وطلّابنا في النقب، بما فيهم طلّاب وطالبات مدرسة ‘نجوم الصحراء’ مؤكّدين أن موقفنا من هذا المشروع نابع من حرصنا على هوية طلّابنا ومصالحهم قبل كل شيء".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018