"إعلام" يدين استهداف الصحافيين بغزة وينعى الصحافي مرتجى

"إعلام" يدين استهداف الصحافيين بغزة وينعى الصحافي مرتجى
الشهيد الصحافي ياسر مرتجى

أدان مركز "اعلام" استهداف الصحافيين في مسيرة العودة أول من أمس، الجمعة، في غزة إذ أصيب 6 صحافيين برصاص الجيش الإسرائيلي علما أنهم كانوا يلبسون "شارات الصحافة"، أثناء أداء وظيفتهم في نقل الوقائع.

وجاء في بيان أصدره "إعلام" وصلت نسخة عنه لـ"عرب 48" اليوم، الأحد، "أدى هذا الاستهداف إلى استشهاد الصحافي ياسر مرتجى الذي كان يبعد 350 مترًا عن الجدار، وفق شهادات قمنا بجمعها!".

ورأى أن "استهداف الصحافيين يأتي ضمن محاولات إسرائيل طمس جريمتها بحق المتظاهرين السلميين ومحاولة لتغليب روايتها الدعائية على الحقيقة في أرض الواقع".

وأكد "إعلام" أن "استشهاد مرتجى وإصابة صحافيين آخرين، هو إصرار من قبل إسرائيل على ارتكاب جرائم متعمدة ضد الصحافيين".

وفي السياق، توجه "إعلام" برسالة إلى الجيش الإسرائيلي وطالبه بـ"التحقيق في ظروف الحادث، مع التشديد على أنّ الصحافيين، بحكم وظيفتهم في نقل الواقع والحقيقة، محميين وفق المواثيق الدوليّة، آخرهم كان قرار 2222 الصادر عن الأمم المتحدة (2015)، والمشدد على ضرورة حماية الصحافيين في مناطق النزاع المسلح، وضرورة الدور الذي يجب أن تلعبه محكمة الجنايات الدولية للدفاع عنهم".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018