الطيبة: حزن شديد بعد العثور على جثة أيمن جابر

الطيبة: حزن شديد بعد العثور على جثة أيمن جابر
أماني وأيمن جابر

سادت أجواء من الحزن والحسرة والألم في مدينة الطيبة في أعقاب الإعلان عن العثور على جثة سائق الشاحنة، أيمن محمود جابر (47 عاما)، الذي فقدت آثاره في منطقة النقب، جنوبي البلاد، بعد أن جرفته مياه السيول، يوم الخميس الماضي.

ووقع خبر العثور على الجثة، على زوجته أماني جابر كالصاعقة، وجرى نقلها من المنطقة.

وقالت الزوجة، وهي في حالة صعبة جدا، "أريد العودة للبيت مع زوجي العزيز والغالي أيمن، فأطفالنا ينتظرون عودته ويسألون عنه، ولا أعرف ماذا أقول لهم". 

وساهم متطوعون من مدينة الطيبة ومنطقة النقب إلى جانب طواقم الإنقاذ في أعمال البحث عن جابر منذ اليوم الأول لفقدانه.

وفي وقت سابق، أعربت عائلة المفقود عن تذمرها من عدم جدية طواقم الإنقاذ في البحث عن ابنها، وناشدت المسؤولين بالضغط على عليها من أجل تكثيف الجهود بهدف العثور عليه.

تجدر الإشارة إلى أن جابر عمل سائقا للشاحنة منذ أكثر من 25 عاما، حتى بات مستقلًا يقود شاحنة يملكها بنفسه، وهو متزوج ورزق بـ4 أبناء، 3 أولاد وبنتا.



الطيبة: حزن شديد بعد العثور على جثة أيمن جابر

الطيبة: حزن شديد بعد العثور على جثة أيمن جابر

الطيبة: حزن شديد بعد العثور على جثة أيمن جابر