تظاهرة في الرملة احتجاجًا على "قانون القومية"

تظاهرة في الرملة احتجاجًا على "قانون القومية"

شارك العشرات من أهالي اللد والرملة ويافا بمشاركة القوى الوطنية والسياسية، مساء اليوم، الثلاثاء، في تظاهرة احتجاجية ضد "قانون القومية"، أمام مركز شرطة الرملة.

وتأتي هذه التظاهرة ضمن سلسلة فعاليات أقرتها لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية والقائمة المشتركة، والتي سوف تستمر خلال الأسابيع القادمة.

ورفع المتظاهرون لافتات عديدة نددوا من خلالها بفحوى القانون منها:  "سجل أنا عربي" و"العار على حكومة الأبرتهايد" و"يسقط قانون القومية".

وهتف المتظاهرون بشعارات رافضة ومستنكرة للقانون مطالبين بإلغائه.

وقال الناشط ـكرم ساق الله، لـ"عرب 48"  إن "هذا القانون العنصري يجب أن يشطب بشكل فوري، لأنه يمس كل مواطن عربي، إذا لا يعقل أن أشعر أن جاري مفضلا عني لكونه يهوديا فقط".

وتابع:  "أعتقد أن هذا القانون سوف يسقط في نهاية المطاف، لأنه مناف للقانون الدولي أيضا".

وقال عضو بلدية اللد عبد الكريم زبارقة "نعيش ممارسات هذا القانون في اللد، ونشعر به قبل أن يُسن، لكنه الآن يمنح المتطرفين مظلة قانونية للممارسات العنصرية، ولم نتفاجأ من سنه".

وأضاف زبارقة أن "الشارع في اللد يعي ما يحدث في الساحة السياسية بشكل جزئي، ومن هنا أدعو كافة المواطنين في اللد أن يشاركوا في الفعاليات الوطنية الاحتجاجية وغيرها، كي تصل رسالتنا بقوة أكبر".

وخلص زبارقة إلى القول إنه "يجب علينا الاستمرار بالتظاهر، وألا نكتفي بهذه التظاهرة وغيرها، فيتم اليوم التلاعب بمصيرنا، ولا يعقل أن نصمت، واعتقد أن علينا التصعيد إذا لزم الأمر".

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


تظاهرة في الرملة احتجاجًا على "قانون القومية"

تظاهرة في الرملة احتجاجًا على "قانون القومية"

تظاهرة في الرملة احتجاجًا على "قانون القومية"