مصرع شاب من اللد بحادث وإصابة خطيرة لرضيع دهسا بالنقب

مصرع شاب من اللد بحادث وإصابة خطيرة لرضيع دهسا بالنقب
المرحوم سامي النصاصرة (فيسبوك)

لقي الشاب سامي النصاصرة (40 عاما)، من مدينة اللد مساء اليوم السبت، مصرعه متأثرا بالجروح الحرجة التي أصيب بها جراء حادث تصادم بين دراجتين بالقرب من شارع 461 في منطقة مركز البلاد، حيث نقل الجريح إلى المستشفى وأعلن عن وفاته لاحقا بعد أن فشلت محاولات الأطباء إنقاذ حياته.

ووفقا لبيان صادر عن نجمة داوود الحمراء، فإن طاقمه تلقى بلاغا عن جرحى جراء حادث طرق على شارع رقم 461، وعلى الفور هرع طاقم طبي للمكان وقدم إسعافات أولية لسائق دراجة نارية في الأربعينات من عمره، ونقله وهو في حالة خطيرة جدا إلى مستشفى "تال هشومير" لاستكمال العلاج، حيث أعلن الطاقم الطبي في المستشفى وفاته بعد فشل محاولات إنعاشه وإنقاذ حياته. كما تم إسعاف مصاب آخر وصفت جراحه بالمتوسطة.

وفي النقب، أصيب رضيع (عام ونصف)، مساء اليوم، بجروح وصفت بالخطيرة، وذلك جراء تعرضه لدهس من قبل مركبة، ووفقا لبيان طاقم الإسعاف، فقد نقل الرضيع إلى عيادة محلية في رهط وهو مصاب، وعلى الفور قدمت له الإسعافات الأولية ونقل إلى مستشفى "سوروكا" في بئر السبع، وهو في غيبوبة لاستكمال العلاج.

كما تم تبليغ الشرطة التي شرعت التحقيق في ملابسات الحادث، ووفقا للمعلومات الأولية، فإن الرضيع تعرض للدهس من قبل مركبة دون أن تعلن الشرطة عن ملابسات وأسباب الحادث.