رفض إلغاء أمر تجميد الهدم لمنازل غربي الطيبة

رفض إلغاء أمر تجميد الهدم لمنازل غربي الطيبة
(أرشيفية)

رفضت المحكمة المركزية في اللد صباح اليوم، الأربعاء، طلب اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء إلغاء أمر تجميد الهدم الذي استصدره أصحاب المنازل المهددة بالهدم غربي مدينة الطيبة.

وثبتت المحكمة أمر تجميد الهدم لغاية البت في القضية وإصدار القرار النهائي بشأنها في تاريخ 31.01.2019 في جلسة لمناقشة الالتماس الذي قدمته بلدية الطيبة من أجل منع هدم المنازل.

وأوكلت بلدية الطيبة المحامي قيس ناصر مهمة معالجة القضية في المحاكم ضد اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء والتي كانت تصر على هدم المنازل بادعاء أنه لا يوجد تخطيط في الأفق للمنطقة المذكورة.

وأثمرت هذه الجهود في نهاية المطاف عن تجميد الهدم لغاية تاريخ 31.01.2019 ليتسنى للبلدية والجهات المختصة تقديم الخرائط والحلول التنظيمية للمنطقة التي تقع فيها البيوت.

هذا، وتقع المنازل المهددة بالهدم منذ العام 2008 غربي الطيبة وتحت سلطة نفوذ بلدية الطيبة، وتأوي 10 عائلات ونحو 40 نفرا. وتدعي السلطات أن المنازل بنيت دون تراخيص على أرض غير مخصصة للبناء، في الوقت التي ترفض فيه المؤسسات الإسرائيلية توسيع مسطحي قلنسوة والطيبة لسد احتياجات المواطنين.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية