أم الفحم: تصريح مدع عام في جريمة خطف معلم

أم الفحم: تصريح مدع عام في جريمة خطف معلم
أم الفحم

قدمت النيابة العامة إلى محكمة الصلح في مدينة الخضيرة اليوم، الثلاثاء، تصريح مدع عام في ملف جريمة خطف معلم من أمام إحدى المدارس الثانوية في مدينة أم الفحم بتاريخ 12.12.2018.

ويستدل من ملف القضية أن الشرطة اعتقلت مشتبهين، وبعد توفر البراهين والأدلة، قدمت النيابة للمحكمة تصريح المدعي العام وطلبا لتمديد اعتقال المشتبهين.

كما تبين أنه في تاريخ 12.12.2018 تلقت الشرطة بلاغات من مواطنين تواجدوا قرب المدرسة، مفادها أنه في ساعات الصباح ومع بدء يوم التعليم أُدخل شخص بالقوة إلى سيارة تجارية كبيرة وفرت من المكان. ونصبت الشرطة، بعد ذلك، حواجز في شوارع المدينة وباشرت بأعمال البحث عن السيارة المشتبه بها، بمساعدة مروحية وقوات معززة، وبعد وقت قصير، اكتشفت السيارة في حرش قرب أم الفحم وبداخلها المعلم المختطف وأحد الخاطفين (31 عاما) من المدينة.

وبحسب الادعاء العام، ضبطت الشرطة بحوزة الخاطف مسدسا وسكاكين وغاز الفلفل وأصفاد. كما جرى لاحقا اعتقال المشتبه الثاني (39 عاما) من أم الفحم، ومددت المحكمة اعتقالهما عدة مرات، وفي المرة الأخيرة جرى تمديد اعتقالهما لغاية 28.12.2018.

ومن المزمع أن تقدم النيابة للمحكمة لائحة اتهام وطلب تمديد اعتقال المشتبهين لغاية الانتهاء من الإجراءات القضائية بحقهما.