باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة
المئات يشاركون بوقفة الحداد بباقة (عرب 48)

شارك المئات من أبناء المجتمع العربي وأهالي باقة الغربية عصر اليوم السبت، في وقفة الحداد التي دعت إليها لها لجنة الإصلاح بالمدينة تضامنا وإسنادا لعائلة المأسوف على شبابها آية سعيد مصاروة (23 عاما) التي قتلت بأستراليا قبل عدة أيام.

ولبت قطاعات واسعة من المجتمع العربي الدعوة لوقفة الحداد التي أقيمت في ساحة مسجد أبي بكر الصديق في الشارع الرئيسي بالمدينة، حيث شارك العديد من النواب العرب في القائمة المشتركة ورؤساء سلطات محلية من المثلث بضمنهم رئيس بلدية باقة، مرسي أبو مخ، إضافة إلى مجموعات واسعة من الطلبة والطالبات وأبناء الشبيبة ونشطاء الفعاليات السياسية والجماهيرية والنسوية.

ورفع المشاركون بوقفة الحداد لافتات باللغات العربية والإنجليزية كتب عليها "كلنا آية" و"شهيدة العلم"، و"كفى لقتل النساء"، و"دم النساء ليس رخيصا"، كما نددوا بجريمة قتل المغدورة آية، وطالبوا عبر اللافتات التي رفعوها بإنزال أقصى العقوبة بحق القاتل، كما أعربوا عن استنكارهم الشديد لهذه الجريمة النكراء.

وأثنى الحضور على سيرة ومسيرة الشابة آية التي تميزت بعلمها واجتهادها وأخلاقها العالية وحبها على التطوع وخدمة المجتمع والإنسانية، وأشادوا بالتحرك العاجل للسلطات الأسترالية في فك رموز الجريمة واعتقال القاتل، وطالبوها تقديمه للعدالة وإنزال أقصى العقوبة بحقه.

وصرح رئيس بلدية باقة الغربية مرسي أبو مخ، أن هذا المصاب الجلَل، يتطلب منا وقفة واحدة، وصفا واحدا، وتضامنا مطلَقا، مع ابنتنا جميعا، شهيدة العلم، آية سعيد مصاروة".

واختتم رئيس البلدية: "نواصل مواكبة القضية عن كثب، بكل تفاصيلها، من أجل التسريع في استقدام جثمان المغدورة إلى بلدتنا، خاصة بعد أن تم العثور على المجرم السافل الذي أقدم على فعلته الشيطانية".

وعبّرت النائبة نيفين أبو رحمون، التي شاركت في الوقفة، عن الحزن العميق "على جريمة مقتل آية، الشابة اللامعة الذكية الطموحة. لقد عبّرنا في هذه الوقفة عن غضبنا الكبير من تأخير إحضار جثمان آية".
وأضافت أبو رحمون "أتابع مع جهات في الجالية الفلسطينية في أستراليا التي ترافق العائلة هناك، لتسريع الإجراءات اللازمة ومستجدات القضية".

 كما شاركت أسرة مدرسة "القاسمي" الأهلية بالمدينة وطلاب وطالبات من المدرسة التي درست فيها المغدورة آية ولجنة أولياء الأمور المدرسية في وقفة الحداد.

وقالت لجنة الإصلاح المحلية في المدينة في بيان إن "الوقفة وهذه الفعالية تأتي من منطلق إيماننا المطلق أننا بيت واحد وأسرة واحدة، وذلك بعد المصاب الذي أصاب إخواننا في عائلة مصاروة بوفاة ابنتنا الغالية شهيدة العلم، آية سعيد مصاروة".

وقدمت السلطات الأسترالية، اليوم السبت، لائحة اتهام ضد المدعو كودي هرمان (20 عاما)، بتهمة ارتكاب الجريمة البشعة التي أودت بحياة الطالبة آية مصاروة.

وتبين من لائحة الاتهام أن المجرم، الذي اعتقلته الشرطة الأسترالية يوم أمس الجمعة، قد هاجم مصاروة بعد وقت قصير من هبوطها من القطار الكهربائي، ونفذ جريمته البشعة، الاعتداء الجنسي والقتل.

يشار إلى أنه بحسب القانون الأسترالي، فإن المجرم سيواجه، في حال ثبوت التهمة عليه، عقوبة السجن المؤبد على جريمة القتل، وعقوبة أخرى تصل إلى 25 عاما بتهمة الاعتداء الجنسي.

 



 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة

 باقة: وقفة حداد إسنادا لعائلة المغدورة آية مصاروة