طرعان وكفر مندا: إضرام النار بسيارتين

طرعان وكفر مندا: إضرام النار بسيارتين
سيارة محمد نصار بعد حرقها بطرعان، فجر اليوم

أضرم جناة مجهولون النار بسيارتين خصوصيين في قريتي طرعان وكفر مندا.

وفي التفاصيل، أضرم جناة مقنعون النار بسيارة تعود لمحمد نصار أمام بيته فجر اليوم، الخميس، ما أسفر عن أضرار جسيمة للسيارة، ولم يبلغ عن إصابات.وساد الغضب في القرية إثر تجدد موجة حرق السيارات.

وفي كفر مندا أحرق جناة مقنعون سيارة غسان حلومي، في منطقة القسائم.

وأصدر المجلس المحلي في كفر مندا بيانا استنكر فيه إحراق السيارة، وقال: "تصر مجموعة من هواة الشر وافتعال الفتن بالاستمرار في سلسلة جرائمهم بالاعتداء على حرمات البيوت وأملاك المواطنين، حيث أقدم ضعفاء النفوس بعد منتصف ليلة أمس، بحرق سيارة تعود ملكيتها للسيد غسان حلومي".

حرق سيارة غسان حلومي بكفر مندا

وأكد أن "رئيس المجلس المحلي، مؤنس عبد الحليم، وأعضاء المجلس المحلي، يستنكرون ويدينون بأقسى العبارات، هذا العمل الإجرامي الذي يهدف إلى نشر الفوضى وترويع المواطنين الآمنين، ومحاولة خلق أزمات وتعكير أجواء الهدوء التي تسود القرية".

ودعا رئيس المجلس المحلي الشرطة إلى القيام بعملها وعدم التقاعس وأخذ مسؤوليتها بالحفاظ على الأمن والاستقرار في القرية، وعدم التهاون مع أي شخص أو مجموعة تسول لها نفسه الاعتداء على المواطنين وإلحاق الأضرار بممتلكاتهم.

كما دعا جميع أهالي القرية دون استثناء إلى "تحمّل مسؤولياتهم والوقوف صفّاً واحداً ضد هذه المجموعة الساقطة، والعمل على ردعهم عن أعمالهم البعيدة عن تقاليدنا وديننا الحنيف".

يذكر أن طرعان وكفر مندا شهدتا أعمال عنف على خلفية الانتخابات المحلية التي جرت في 30.10.2018.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية