تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا

تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا
من تظاهرة رهط

خرجت مظاهرات في عدد من البلدات داخل الخطّ الأخضر، اليوم، الجمعة، غضبًا ضد مجزرة المسجدين في نيوزيلاندا، والتي أسفرت عن سقوط 50 ضحيّة.

ففي أم الفحم، شارك الأهالي في الوقفة الاحتجاجية عند مدخل المدينة، أعرب المتظاهرون، خلالها، عن تضامنهم مع ضحايا المجزرة الإرهابية في مسجديّ نيوزلاندا.

ورفع المتظاهرون الأعلام السوداء حدادًا على أرواح الضحايا، وغضبًا على الجريمة الإرهابيّة.

وفي سخنين، نظّمت الحركة الإسلاميّة وقفة تضامن مع ضحايا مجزرة نيوزيلاندا، بعد صلاة العصر، عند دوّار الشهداء في وسط البلد.

ورفعت خلال التظاهرة العديد من الشعارات باللغتين العربية والإنجليزية التي تُدين العملية وتُدين الإسلاموفومبيا، وتدعو إلى إيقاف حملات التحريض ضد المسلمين والمهجّرين واللاجئين في أوروبا والدول الغربية.

أما في رهط، جنوبيّ البلاد، فنظمت الحركة الإسلامية وقفة احتجاجية تنديدا البمجزرة عند دوار المركز الجماهيري رهط، رفع خلالها المشاركين شعارات احتجاجية.

جريمة مروّعة

وأثار اعتداء استهدف مسجدين في نيوزيلندا وأسفر عن مقتل خمسين شخصا على الأقل، خلال صلاة الجمعة، حالة من الصدمة والاستياء حول العالم.

وقالت رئيسة الوزراء النيوزيلندية، جاسيندا أرديرن، "لا يمكن وصف ذلك سوى بأنه هجوم إرهابي" متحدثة عن "أحد أحلك الأيام" في تاريخ البلاد. وبث المهاجم الذي أفادت التقارير أنه أسترالي متطرف مباشرة عبر الإنترنت مقاطع من الاعتداء الدامي، ما أثار الغضب والذعر من احتمال وقوع هجمات مشابهة.

وشددت بعض الدول الاجراءات الأمنية في محيط المساجد عقب الهجومين.



تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا

تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا

تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا

تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا

تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا

تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا

تظاهرات في رهط وسخنين وأم الفحم غضبًا لمجزرة نيوزيلاندا