تظاهرة داعمة للأسرى أمام سجن مجيدو

تظاهرة داعمة للأسرى أمام سجن مجيدو
من التظاهرة

شاركَ العشرات، اليوم الثلاثاء، في تظاهرةٍ احتجاجيةٍ، أمام سجن مجيدو، دعمًا للأسرى واحتجاجًا على أجهزةِ تشويش مُسرطِنة قامت السلطات الإسرائيلية بتركيبها مؤخرا في السجون.

وشهدت التظاهرة التي نظّمتها لجنة الحريات والشهداء والأسرى والجرحى، المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، مُشاركة العشرات من قيادات ونشطاء من مختلف القوى والأحزاب.

ورفع المُشاركون لافتات مُندّدة "بالإجراءات التعسفية ضد الأسرى"، بالإضافة إلى شعارات أخرى من قبيل؛ "التشويشات بالسجون تقتل الأسرى بالسرطان"، و"الحرية لأسرى الحرية"، و"لتتوقف العقوبات ضد الأسرى"، وغيرها.

وطالب المُشاركون كذلك بإنهاء العقوبات ضد الأسرى، وإنهاء التفتيش والممارسات القمعية.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في قطاع غزة، قد دعت الثلاثاء، المؤسسات الحقوقية والإنسانية والجماهير الفلسطينية، والمتضامنين مع الأسرى في كل أنحاء العالم للقيام بأوسع فعاليات تضامنية مع معتقلي سجن "ريمون" ومعتقل النقب والحركة الأسيرة عموما.

يأتي ذلك في أعقاب استهداف الأسرى في سجن "ريمون" وإصرار إدارة مصلحة سجون الاحتلال الإسرائيلي بتجاهل مطالب الأسرى الداعية لإزالة أجهزة التشويش المؤثرة على صحتهم في محيط الأقسام بمعتقل النقب.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019