الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

احتفل المئات من أبناء الطوائف العربية المسيحية في مدينتي الناصرة وشفاعمرو بمناسبة أحد الشعانين من خلال إقامة القداديس الاحتفالية بالعيدين.

وبهذه المناسبة، نظمت مسيرات احتفالية ورفع المحتفلون سعف النخيل وأغصان الزيتون قبل قصد الكنائس لإقامة القداس.

وترمز أغصان النخيل أو السعف للنصر، أي أنهم استقبلوا المسيح كمنتصر، وكلمة شعانين مأخوذة من كلمة "هوشعنا" أي خلصنا.

وأحد الشعانين هو الأحد السابع من الصوم الكبير والأخير قبل عيد الفصح أو القيامة، ويسمى الأسبوع الذي يبدأ به بأسبوع الشعانين أو أسبوع الآلام.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية


الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين

الناصرة وشفاعمرو تحتفلان بأحد الشعانين