أم الفحم: اعتراض على مخطط مصادرة ألف دونم من دريهمة

أم الفحم: اعتراض على مخطط مصادرة ألف دونم من دريهمة
أراضي دريهمة بأم الفحم

قدم أصحاب الأراضي في منطقة دريهمة بأم الفحم، الأسبوع الجاري، اعتراضا عاجلا بواسطة المحامي قيس يوسف ناصر على مخطط تحريش منطقة دريهمة، شمالي المدينة، ومصادرة أكثر من ألف دونم من أراضي السكان الخاصة.

وطالب أصحاب الأراضي، المجلس القطري للتنظيم والبناء ومديرية التخطيط، إيقاف المخطط والتراجع عنه وذلك بسبب إعداد المخطط بشكل غير قانوني وبشكل تعسفي.

وتوجه أصحاب الأراضي لبلدية أم الفحم برسالة خطية، وطالبوها بعقد جلسة رسمية لمناقشة السبل التي على البلدية اتخاذها من أجل التصدي لمشروع المصادرة، ومن المزمع أن تعقد البلدية جلستها بهذا الخصوص بعد انقضاء عيد الفطر الفضيل.

المحامي قيس يوسف ناصر

وجاء اعتراض أصحاب الأراضي في منطقة دريهمة إثر قرار اللجنة الفرعية للمجلس القطري للتنظيم والبناء نشر توصية للمجلس القطري بتحضير مخطط لتوسيع منطقة الأحراش، شمالي أم الفحم، من خلال ضم حوض رقم 20286 لمنطقة الحرش، وهو حوض كبير يشمل عدة قسائم خاصة تبلغ مساحتها أكثر من ألف دونم تعود لأهالي المدينة.

وشكّل أصحاب الأراضي لجنة شعبية للتصدي لمشروع المصادرة ووكّلت المحامي قيس ناصر لاتخاذ الإجراءات القضائية الضرورية للاعتراض على المشروع وإيقافه.

وهاجم أصحاب الأراضي في اعتراضهم العاجل للمجلس القطري للتنظيم والبناء تحضير المخطط وتخصيص أراضيهم للأحراش دون علمهم ودون إشراكهم وبشكل جائر، وحين لا تكمن أي حاجة تخطيطية في تخصيص الأراضي الخاصة للأحراش.

كما هاجم الاعتراض قرار لجان التخطيط اشتراط إيداع الخارطة الهيكلية الشاملة الجديدة لمدينة أم الفحم بالمصادقة أولا على مخطط تحريش أراضي دريهمة، في حين أن المصادقة على الخارطة الشاملة الجديدة لأم الفحم لا تحتم مصادرة أراضي دريهمة، وتحتاج ام الفحم المزيد من أراضي البناء والتطوير وليس مصادرة الأراضي الخاصة لسكانها.

هذا، ويتابع أصحاب الأراضي خطواتهم القضائية بواسطة المحامي قيس ناصر، وأكدوا على الاستمرار بالمسارات الشعبية والسياسية حتى إلغاء مخطط مصادرة الأرض نهائيا.