رهط: المعارضة تقترح والرئيس يرد وتأجيل التصويت على الميزانية

رهط: المعارضة تقترح والرئيس يرد وتأجيل التصويت على الميزانية

في أجواء متوترة، عُقدت جلسة بلدية رهط الخامسة للتصويت على ميزانية المدينة للعام 2019، في مبنى البلدية بعد يوم من المداولات والمفاوضات تمت بوساطة رئيس المجلس الإقليمي القيصوم سلامة الأطرش. 

وأكد "تحالف الخير" التابع لرئيس البلدية، فايز أبو صهيبان، وتحالف "رهط بلدنا" الذي يمثل المعارضة، قبيل الجلسة، أن الطرفين لم يتوصلا إلى صيغة تفاهم أو لتركيبة الائتلاف البلدي في المدينة. 

وقدم أبو صهيبان، خلال الجلسة، حتلنة بآخر المستجدات في قضية الائتلاف والميزانية وتأجيل التصويت حتى يوم الأحد القادم لاستمرار المفاوضات، وكان تحالف "رهط بلدنا" الممثل للمعارضة البلدية برئاسة رئيس بلدية رهط السابق  طلال القريناوي، قد قدم اقتراحا لحل أزمة التناوب.

واقترحت المعارضة إضافة 300 منحة دراسية إضافية في الميزانية في كل عام ولمدة خمسة أعوام على التوالي، بحيث تكون كل منحة بمبلغ 10 آلاف شيكل سنويًـا، ويأتي هذا المبلغ من خلال شطب جميع الأجور السياسية في البلدية على النحو التالي: معاش الرئيس، ومعاش نواب الرئيس، ومعاش موظفي مكتب الرئيس، ومعاش موظفي مكاتب نواب الرئيس".

ورأت المعارضة أن مقترحها سيوفر "مبلغ ثلاثة ملايين و160 ألف شيكل سنويا، وهو ما يعادل 15 مليونا و800 ألف شيكل على مدار خمسة سنوات".

وأضافت أن هذا المبلغ سيُفيد جميع طلاب المدينة وأهاليهم ويخدم كل مواطن و"هكذا يمكن حل هذه الأزمة بطريقة مُجدية تصب في صالح طلاب الجامعات ورفع نسبة وعدد الأكاديميين في بلدنا. وتركيب ائتلاف شامل في البلدية والعمل في ملفات بالتطوع والعمل المجاني". 

ورد رئيس البلدية الحالية، على اقتراح المعارضة باقتراح آخر لتشكيل الائتلاف البلدي، قُبيل الجلسة، والذي يطالب نصه بـ"المناصفة بين قائمتي 'الأخوة والمساواة' و'النهضة والإخلاص' في ملف التربية والتعليم وفي النيابة الأولى للقائم بالأعمال أيضا، والمناصفة بين قائمتي 'الإصلاح والتغيير' و'سواعد الوفاق' في ملف الهندسة والمناصفة في النيابة الثانية. والمناصفة بين قائمتي 'الوحدة والسلام' و'الهدى والسلام' في ملف الرفاه الاجتماعي والمناصفة في النيابة الثالثة. والمناصفة بين قائمتي 'الوسط' و'رهط للجميع' في ملف تحسين ملامح المدينة".

ويُضاف إلى ذلك، أن يحتفظ أبو صهيبان بالملفات التالية: "الجهاز المالي والجباية، القوى البشرية، وشؤون الدين والصحة، والمشتريات والشركة الاقتصادية، ونيابات فخرية إضافية تحسم لاحقًا، واللجان وفق حجم كل قائمة وتشكل لاحقًا وفق القانون، والتمثيل في الهيئات التابعة للبلدية وفق حجم كل قائمة".