أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

عاث جناة مجهولون بمحتويات قاعة مدرسة الرازي الإعدادية في مدينة أم الفحم، وقاموا بتحطيم مقاعد القاعة وتخريب السقف وتدمير لوحة الكهرباء والمراحيض وغرف تبديل الملابس والخزائن، وألحقوا خسائر فادحة تقدر بمبالغ باهظة، أمس الإثنين.

واستنكرت بلدية أم الفحم أعمال التخريب وقالت: "هل يليق ببلدنا؟! هذه قاعة مدرسة الرازي، أنجزت وافتتحت قبل أقل من عامين، هذا هو واقع الحال للقاعة اليوم، خراب، تكسير، أوساخ، مقاعد مدرجات مقتلعة، مقاعد حمامات مكسرة، لوح وأسلاك كهربائية مكشوفة، خزائن ملابس منزوعة الأبواب، أضواء مكسرة في السقف. ألم يحن الوقت لنحافظ على ممتلكاتنا ومؤسساتنا العامة التي تخدم الجميع ويستفيد منها أولادنا وبناتنا؟!".

هذا، وسادت حالة من التذمر والاستياء إثر ازدياد الاعتداءات على الممتلكات العامة والخاصة في أم الفحم.  

 

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ


أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي

أم الفحم: تخريب في قاعة مدرسة الرازي