استدعاء شيخ العراقيب وأحد أبنائه للتحقيق واستفزاز الأهالي

استدعاء شيخ العراقيب وأحد أبنائه للتحقيق واستفزاز الأهالي
العراقيب، صباح اليوم

استدعت وحدة "يوآف" الشرطية التابعة لما تُسمى "سلطة تطوير النقب" والمسؤولة عن تنفيذ عمليات هدم المنازل في البلدات العربية بالنقب، جنوبي البلاد، صباح اليوم الأربعاء، الأسير المحرر الشيخ صياح الطوري ونجله شادي للتحقيق، وفق ما أفاد الناشط عزيز صياح الطوري. 

كما عادت الشرطة وحاولت اعتقال ابن العراقيب، عزيز صياح الطوري، في وقت لاحق من نهار اليوم.

وقال عدد من أهالي العراقيب إن "قوات من شرطة الهدم والخراب وحدة 'يوآب' اقتحمت القرية واستفزت الأهل، صباح اليوم".

شيخ العراقيب صياح الطوري

وكان عزيز الطوري و4 أفراد من عائلته مثلوا للتحقيق أمس، الثلاثاء، في وحدة "يوآف" الشرطية في مدينة بئر السبع، وتمحورت التحقيقات حول فعاليات مهرجان "التحدي والصمود" التاسع، دفاعا عن العراقيب مسلوبة الاعتراف الذي أقيم يوم السبت الماضي.

وأبعد الشيخ صياح الطوري عن قريته لمدة 15 يوما بقرار من المحكمة، بعد إطلاق سراحه من السجون الإسرائيلية. 

محاولة اعتقال عزيز الطوري بالعراقيب، اليوم (تصوير "عرب 48")

وكانت آليات وجرافات السلطات الإسرائيلية قد اقتحمت، صباح يوم الخميس الماضي الموافق 25.07.2019 مساكن قرية العراقيب وقامت بهدمها وتشريد سكانها للمرة الـ147 على التوالي، واعتقلت الشرطة شيخ العراقيب، صياح الطوري، وحققت معه وحولته للمحكمة التي قررت إبعاده عن القرية لمدة 15 يوما. 

هذا، وتواصل السلطات الإسرائيلية ملاحقة سكان العراقيب الذين يرفضون المساومة على الأرض، وتهدم منازلهم وتحرث وتدمر محاصيل مزروعاتهم وتفرض عقوبات وغرامات مالية عليهم بحجة البناء دون تراخيص، فيما قضى شيخ قرية العراقيب، عقوبة السجن لعدة أشهر لدوره بالتصدي وإفشال مخططات هدم القرية وتهجير أهلها.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"


استدعاء شيخ العراقيب وأحد أبنائه للتحقيق واستفزاز الأهالي