للمرة الثانية خلال أسبوع في اللد: اعتقال والد للاشتباه بتنكيله بولديه

للمرة الثانية خلال أسبوع في اللد: اعتقال والد للاشتباه بتنكيله بولديه
الصورة للتوضيح فقط (بيكسابي)

مدّدت محكمة الصلح في بيتاح تكفا، اليوم، الجمعة، اعتقال شاب من اللد لستّة أيام للاشتباه بضربه وتنكيله بابنيه.

والشاب يبلغ من العمر 39 عامًا، ومن سكّان اللد، اعتقل اليوم، الجمعة، بعدما تلقّت الشرطة بلاغًا باعتدائه على ابنته (13 عامًا) وابنه (8 أعوام).

ونقل الابنان لتلقّي العلاج في قسم الرّفاه.

وهذه هي القضيّة الثانية من نوعها خلال أقلّ من أسبوع في المدينة، بعد انكشاف الثلاثاء الماضي، قضيّة طفلة تعرّضت للربط من رقبتها بحوض الاستحمام، وهي تنزف دما في بيت والدها باللد، تبيّن، لاحقًا، أنها غير مقيّدة بالسجل المدني ولا تملك رقم هويّة وعلى يعرف عمرها على وجه الدقّة.

ويدّعي والداها أنها تبلغ من العمر 5 أعوام.

ومدّد اعتقال الأب بخمسة أيام، بينما مدّد اعتقال الأم بستّة أيام.

وكان جيران الطفلة اشتكوا من صوت بكاء الطفلة المرتفع والمستمرّ، وطلبوا الشرطة، التي اقتحمت الشقّة ووجدت الطفلة مقيّدة من رقبتها داخل حوض الاستحمام وهي تنزف دمًا، غير قادرة على الخروج منه.

وقامت الشرطة باعتقال الوالدين، ونقلت الطفلة إلى مشفى صرفند (أساف هروفيه) لتلقّي العلاج اللازم لها.

وقالت مصادر طبيّة إن جسد الطفلة عليه آثار ضربات، بعضها حديث وبعضها الآخر قديم تحوّل إلى ندبات، تشتبه الشرطة أنها ناجمة عن عنف أسري.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"