العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا
الطالبة آية نعامنة

أعلنت عائلة الطالبة الجامعية آية نعامنة (22 عاما) من مدينة عرابة أنه تم اليوم، الأحد، العثور على جثتها في صحاري أثيوبيا، وسيتم الإعلان عن موعد الجنازة حال وصول الجثمان إلى البلاد. 

وقال أقارب الفقيدة الذين توجهوا إلى أثيوبيا إنه تم العثور على جثتها قرب المكان الذي شوهدت فيه آخر مرة. 

وبحسب المعلومات المتوفرة فإن والد الفقيدة، سليم نعامنة، الذي كان في طريقه إلى أثيوبيا، أُنزل من الطائرة وأُبلغ بالنبأ المفجع. 

وعاد والد الفقيدة إلى منزله في عرابة حيث استقبله عدد من الأهالي بمشاعر المواساة، بعد ظهر اليوم.

وقال الوالد الثاكل، لـ"عرب 48": "كنت أرغب بالعودة إلى عائلتي برفقة ابنتي، لكن للأسف الشديد تلقينا النبأ المفجع جدا الذي لم نكن نريد سماعه. كنت أرغب بسماع صوت ابنتي وضمها، وليس العودة بدونها". 

وأضاف: "نحمد الله على كل شيء، فلقد فقدنا ابنتنا ولا نقوله إلا ما يرضي الله. وصلنا خبر اختفاء آية من زملائها في الرحلة، وللأسف فإن معهد التخنيون علم بغياب آية بعد أن عرفنا نحن بالأمر، وتحدثت إليهم وكان جوابهم أن الدورة التي كانوا بصددها في أثيوبيا انتهت بتاريخ 14.08.2019 وعاد المرافقون من التخنيون بينما بقي الطلاب هناك وحدهم، ووجهنا إليهم اللوم كيف يتركون الطلاب وحدهم، والغريب أن إجابتهم كانت إنهم بالغون يعتمد عليهم وحدهم".

وأكد الوالد الثاكل: "نحن من قام بتزويد فرق البحث بموقع ابنتنا بعد أن تمكنا من الوصول إلى الموقع من خلال هاتفها النقال، وأبدت شركة التأمين استعدادا كاملا للمساعدة والوصول في البحث، وإرسال أشخاص إلى المكان، ولكن بسبب وجود عاصفة رملية لم يكن بالإمكان تحليق مروحية وكانت حالة الطقس سيئة".

سبب الوفاة

وعن سبب وفاة ابنته قال الوالد إن "أسباب الوفاة الرسمية التي نعرفها، الآن، هي تعرض آية للجفاف في الصحراء، ما أدى إلى فقدانها الوعي ثم سقوطها على حجارة في وادي يشبه القناة. آية كانت قد تحدثت معي حول الرحلة والصعوبات، كانت تحب المغامرة، وهي ابنة ناجحة وموهوبة كانت تحب أن تكتشف كل شيء وتعتمد على نفسها في كل أمر".

الاتصال الأخير

وختم والد الفقيدة نعامنة بالقول: "كان آخر حديث لي مع آية يوم أمس صباحا، حيث أرسلت لي رسالة بأنهم يخرجون إلى الصحراء لآخر جولة، وكان من المفترض أن تعود في نفس اليوم، أرسلت لي صورا من تلك الصحراء في زيارة سابقة وهي صحراء صعبة للغاية وذات ظروف صعبة ومناطق بركانية. للأسف، هذا قضاء وقدر، ولا نقول إلا الحمد لله على كل شيء".

وفي حديث لـ"عرب 48"، قال قريب للعائلة وهو برفقة الوالد الثاكل، إنه "للأسف وصلنا نبأ وفاة ابنتنا آية ونحن نوشك أن نغادر البلاد إلى أثيوبيا، وما أبلغنا به هو ان آية سقطت دون أن يتنبه إليها أحد من المجموعة في الصحراء الأثيوبية وتوفيت على إثرها".

وأضاف أم "المصاب كبير للعائلة، آية شابة كانت تتعلم في معهد العلوم التطبيقية منذ 3 سنوات وتواجدت في البعثة ضمن بعثة علمية للتخنيون في أديس أبابا والصحراء الأثيوبية، وهذه هي المعلومات الوحيدة المتوفرة للعائلة علما أننا ننتظر المزيد من التفاصيل من قبل الجهات المختصة بالأمر".

حزن في عرابة

وسادت حالة من الحزن والأسى في عرابة في أعقاب انتشار النبأ المفجع، وتوافد عدد من الأهالي إلى منزل أسرة الفقيدة لمواساتها والوقوف إلى جانبها في مصابها الجلل. وتركت الفقيدة خلفها والدين و6 من الأخوة والأخوات.

وتواصلت لليوم الثاني على التوالي في أثيوبيا أعمال البحث عن نعامنة، التي كانت تدرس في معهد العلوم التطبيقية "التخنيون" في حيفا. وكان الاتصال قد انقطع مع الطالبة التي كانت تشارك في بعثة طلابية من التخنيون في جولة في صحراء الدناكل بأثيوبيا. 

ووفقا لبيان وزارة الخارجية الإسرائيلية، فإنه "جرى العثور على جثة الطالبة نعامنة التي ضلت طريقها خلال جولة في صحراء الملح بالدناكل في أثيوبيا".

 وأشارت إلى أنه، على ما يبدو، سقطت الطالبة وماتت بالمكان. وشاركت في أعمال البحث عنها مروحية وطائرات مسيرة وطواقم بحث وإنقاذ وقوات من الشرطة والجيش في أثيوبيا.  

 



العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا

العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في أثيوبيا