رهط: فشل إقرار ميزانية البلديّة للمرة السابعة تواليًا

رهط: فشل إقرار ميزانية البلديّة للمرة السابعة تواليًا
جلسة لبلدية رهط (أرشيفية)

فشلت بلدية رهط، خلال جلستها، مساء يوم الأحد، في إقرار ميزانية العام 2019، وذلك للمرة السابعة، بتصويت 9 أعضاء عن " تحالف الخير" مع الميزانية، و9 أعضاء من تحالف "رهط بلدنا" ضد الميزانية المقترحة من رئيس البلدية، فايز أبو صهيبان.

وجاءت الجلسة السابعة للتصويت على الميزانية بعد قرار وزير الداخلية، أرييه درعي، في الأول من آب/ أغسطس الجاري، والذي يقضي بتمديد فترة إقرار الميزانية في أربع سلطات محلية في البلاد، حتى 30 أيلول/ سبتمبر المقبل، ما يمثل المهلة الأخيرة لإقرار الميزانيات في البلديات. 

وتُخيِّم على المشهد السياسي في بلدية رهط، وفي الشارع الرهطاوي حالة من اليأس وخيبة الأمل من مسار إقرار الميزانية المتعثّر، وهو ما انعكس من خلال عزوف المواطنين عن حضور الجلسة الأخيرة للمجلس البلدي. 

ويرى مراقبون، وأهالي رهط، أن اللجنة المُعّينة أصبحت نتيجة محتّمة وأن تمديد فترة التصويت على الميزانية لن يأتي بنتائج مختلفة عن الفترة السابقة.