إبطن: احتجاج ضد مخطط إقامة منطقة تخزين للحبوب

إبطن: احتجاج ضد مخطط إقامة منطقة تخزين للحبوب
من الاحتجاج أمام مجلس "زفولون"، صباح اليوم

تظاهر العشرات من أهالي بلدة إبطن رجالا ونساء صباح اليوم، الاثنين، أمام المجلس الإقليمي "زفولون"، رفضا لمخطط إقامة منطقة تخزين للحبوب ومبنى مستقبلي لمطحنة قمح في مدخل البلدة.

وقد شهدت بلدة إبطن إضرابا في المدارس بالتزامن مع افتتاح السنة الدراسية الجديد، احتجاجا على المخطط.

وتأتي هذه الوقفة الاحتجاجية بدعوة من اللجنة المحلية في إبطن، في أعقاب الكشف عن مخطط لإقامة منطقة تخزين للحبوب على ارتفاع 45 مترا ومبنى مستقبلي لمطحنة قمح في الوقت الذي يعاني فيه أهل البلدة من أزمة سكن خانقة.


ورفع المشاركون في الوقفة لافتات منددة ورافضة للمخطط، مطالبين إدارة المجلس ولجنة التخطيط والبناء بإلغائه وفي المقابل تخصيص قسائم بناء للأزواج الشابة التي تعاني من عدم توفر مأوى لها منذ 30 عاما.

وقد اعتبر المحتجين أن هذا المشروع فيه ضرر للبيئة وكذلك تلويث للمناح وسلبيات كثيرة أخرى.

وقال عضو اللجنة المحلية في إبطن، غازي خالدي، في حديث لـ"عرب 48"، إننا "نرفض إقامة هذا المخطط في مدخل بلدتنا كونها لن تعود على بلدتنا سوى بالضرر، ونحن على استعداد للتفاوض ونرحب بإقامة مركز تجاري على أن تستفيد منه البلدة والمنطقة".

وأشار إلى أننا "نعاني الأمرين من حيث قسائم البناء للأزواج الشابة، بحيث لم يتم تخصيص قسائم بناء منذ 30 عاما، وبالتالي فإن مشكلتنا مع لجنة التنظيم البناء ونحن إذ نطالبها بالعمل على توفير مأوى لشبابنا".

وتابع أن "هذه الخطوة هي الأولى في نضالنا ضد إقامة مخطط المطحنة، بحيث ستكون لنا خطوات احتجاجية أخرى من أجل الضغط حتى إلغاء هذا المخطط والاهتمام أكثر بنا على كافة الأصعدة الحياتية".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"


إبطن: احتجاج ضد مخطط إقامة منطقة تخزين للحبوب

إبطن: احتجاج ضد مخطط إقامة منطقة تخزين للحبوب

إبطن: احتجاج ضد مخطط إقامة منطقة تخزين للحبوب

إبطن: احتجاج ضد مخطط إقامة منطقة تخزين للحبوب

إبطن: احتجاج ضد مخطط إقامة منطقة تخزين للحبوب