شقيب السلام: إضراب في ابتدائية النور

شقيب السلام: إضراب في ابتدائية النور
منظر عام لشقيب السلام (فيسبوك)

ساد الإضراب الذي أعلنت عنه لجنة أولياء أمور الطلاب في مدرسة النور الابتدائية بقرية شقيب السلام، لليوم الثاني على التوالي، بسبب الاكتظاظ الشديد بالمدرسة بعدما رفض عدد من أهالي الطلاب في ضواحي شقيب السلام أن يدرس أولادهم في مدرسة آفاق الجديدة.

وبلغ عدد الطلاب في مدرسة النور، بإدارة المربي طلال أبو معمر، نحو 1000 طالب وطالبة، فيما بلغ عدد الطلاب في مدرسة آفاق، بإدارة المربي فوزي الصوفي، نحو 150 طالبا وطالبة، رغم أنه جرى افتتاح المدرسة السنة الماضية.

وهدف مجلس شقيب السلام المحلي في بناء المدرسة الجديدة على مدخل القرية شمالا، توفير حل لطلاب القرى مسلوبة الاعتراف والتخفيف من أزمة السير الحادة بسبب الحافلات من شمالي القرية وحتى جنوبها، وخصوصا في الصباح وبعد الظهر.

وذكر عدد من الأهالي أن عدد الطلاب في صفوف الثالث ابتدائي بمدرسة النور بلغ 53 طالبا وطالبة، وفي صفوف الأوائل الثلاثة تراوح عدد الطلاب بين 47 - 48 طالبا وطالبة.

وقالت لجنة أولياء أمور الطلاب إنه بالإمكان حل مشكلة الاكتظاظ في بعص الصفوف عبر نقل طلاب إلى مدرسة آفاق الجديدة والتي بنيت في مدخل القرية لهذا السبب.

وبدوره، أعرب مجلس شقيب السلام المحلي عن رأيه بأن العدد الأنسب للطلاب في المدرسة يجب ألا يتعدى 450 طالبا وطالبة.

وأكد أنه من غير المعقول أن يصل عدد الطلاب في مدرسة واحدة إلى ألف طالب وطالبة بينما في مدرسة جديدة يدرس 150 طالبا وطالبة فقط.