أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"

أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"
من التظاهرة (عرب ٤٨)

تظاهر أهالي مدينة أم الفحم ومنطقة وادي عارة، اليوم، السبت، أمام محطة الشرطة في المدينة، احتجاجًا على تقاعس الشرطة في منع انتشار الجريمة في المدينة، غداة جريمة أدّت إلى مقتل شاب أمس، الجمعة.

ورفع المتظاهرون لافتات منددة بتعامل الشرطة مع الجريمة في المدينة، محملين إيّاها المسؤولية عن جرائم القتل وتفشي العنف وانتشار السلاح.

وشهد المجتمع العربي في الأيام الأخيرة 4 جرائم قتل في أم الفحم وكفر ياسيف وبسمة طبعون، خلال يوم واحد، أمس، الجمعة.

وحذر المتظاهرون والمسؤولون في المدينة من تفاقم الجريمة، إذا لم تتم عملية ردع للمجرمين، مشيرين إلى أنّ الوضع قابل للانفجار في حال لم تجرِ تغييرات وحلول سريعة.

وقتل أمس، الجمعة، في مدينة أم الفحم الشاب إياد حمزة بدير (31 عامًا) بإطلاق الرصاص عليه، وهي ثالث جريمة قتل المدينة، بعد مقتل المسنة زينب محاميد (80 عاما) على يد ابنها، ومقتل الشاب ساهر محاميد (19 عامًا) بداية العام الجاري.



أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"

أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"

أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"

أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"

أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"

أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"

أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"

أم الفحم تتظاهر: "دماؤنا ليست مستباحة"