تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة

تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة

شارك المئات من أهالي يافا واللد والرملة، مساء اليوم، الخميس، في مظاهرة احتجاجية ضد العنف وجرائم القتل وفوضى السلاح، في ظل تواطؤ الشرطة الإسرائيلية.

وأغلق المتظاهرون الشارع الرئيسي في مدينة يافا، وهتفوا ضد العنف والجريمة، وتقاعس الشرطة، ورفعوا لافتات مطالبة بتوفير الأمن للمواطنين العرب.

وتظاهر الآلاف من المواطنين العرب في وقت سابق من مساء اليوم، الثلاثاء، ضد تفشي العنف والجريمة وتقاعس الشرطة عن أداء واجبها في المجتمع العربي، في ظل تصاعد جرائم القتل.

وأغلق متظاهرون الشارع الرئيس الالتفافي مقابل بناية المحاكم بين مدينتي الناصرة و"نوف هجليل" أمام حركة السير المزدحمة على محور السير، اليوم الخميس، وهم يهتفون ضد العنف والجريمة.

وشارك في التظاهرة عدد من الأهالي وقيادات وكوادر الأحزاب والحركات السياسية ورئيس لجنة المتابعة، محمد بركة، وعدد من نواب القائمة المشتركة، ورئيس بلدية الناصرة، علي سلام، وأعضاء من بلديتي الناصرة و"نوف هجليل".

كما شهدت عدة بلدات عربية، اليوم، وقفات احتجاجية وتظاهرات ضد العنف والجريمة وتواطؤ الشرطة، تزامنا مع الإضراب العام الذي شمل جميع المؤسسات العامة والسلطات المحلية والمدارس ورياض الأطفال والمرافق التجارية والورش الصناعية وغيرها، ضمن سلسلة فعاليات مواجهة جرائم القتل وتقصير الشرطة.



تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة

تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة

تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة

تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة

تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة

تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة

تظاهرة في يافا تنديدا بالعنف واحتجاجا على تقاعس الشرطة