مكمّلين: نقل تظاهرة الثلاثاء القطريّة إلى الرملة

مكمّلين: نقل تظاهرة الثلاثاء القطريّة إلى الرملة
من تظاهرة عارة السبت

أعلنت لجنة المتابعة العليا، السبت، عن نقل التظاهرة الثلاثاء القُطريّة المناهضة للعنف والجريمة وتواطؤ الشرطة من الناصرة إلى الرّملة، على ضوء جريمة إطلاق النار على أمام مسجد في الرملة ليلة الجمعة – السّبت.

وقرّرت المتابعة، كذلك، أن تكون تظاهرة الناصرة في الأسبوع التالي.

كما أعلن رئيس المتابعة، محمد بركة، تبني قرارات "مجلس عارة وعرعرة واللجنة الشعبية، السبت، على ضوء جريمة القتل التي وقعت هناك، بما في ذلك الإضراب العام الذي ستشهده القريتان، الأحد".

وعقد في مجلس عارة وعرعرة، السبت، اجتماع ضمّ اللجنة الشعبيّة ورئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحليّة، مضر يونس، ورئيس المتابعة، والنائبين من القائمة المشتركة، يوسف جبارين وأسامة سعدي، ورئيس بلدية أم الفحم، سمير محاميد.

وعلى إثر الاجتماع، انطلقت مظاهرة حاشدة عصر السبت في عارة، على أن يعمّ الإضراب الشامل، الأحد، قريتي عارة وعرعرة، وتنظيم مظاهرة تزامنًا مع جنازة الضحية، عند الشارع الرئيسي.

وأكد بركة أن التظاهرة القطريّة في الرملة ستجري "يوم الثلاثاء القريب، قبالة منطقة المركز للشرطة، السابعة الخامسة مساء. فيما ستجري التظاهرة قبالة منطقة الشمال للشرطة، في الناصرة، يوم الإثنين المقبل، الحادي والعشرين من تشرين أوّل/ أكتوبر الجاري".