رهط: استمرار الإضراب في مدرسة بيت الحكمة

رهط: استمرار الإضراب في مدرسة بيت الحكمة
مدرسة بيت الحكمة برهط، اليوم (تصوير "عرب 48")

تواصل الإضراب الاحتجاجي المفتوح في مدرسة بيت الحكمة الابتدائية بمدينة رهط، اليوم الخميس، لليوم الخامس على التوالي، بقرار من لجنة أولياء أمور الطلاب، وذلك بسبب سوء الأوضاع بالمدرسة وعدم التوصل إلى حل مع بلدية رهط.

ويبدو أن إنهاء الإضراب الذي بدأ، مطلع الأسبوع الجاري، غير وارد في الأيام القريبة، وفقا لما قاله عدد من أهالي طلاب المدرسة الذين يرون أن عودة الطلاب إلى مقاعد الدراسة دون إصلاح الأعطاب في المدرسة سوف يشكل خطرًا على حياتهم.

وأعلن الإضراب في أعقاب نشر تقرير سلطة الكهرباء ما يتعلق بخطورة استعمال الغرف الدراسية في الغرف المتنقلة (الكرفانات)، خاصة مع هطول الأمطار وبسبب وجود العديد من المشاكل في بنية المدارس من أسقف مهترئة ومشاكل كهرباء ومرافق خطيرة على الطلاب.

وقال رئيس لجنة أولياء أمور الطلاب في مدرسة بيت الحكمة، إبراهيم أبو هاني، لـ"عرب 48" إن  "الكرفانات الموجودة في المدرسة منذ 20 عاما خطيرة بسبب المياه وانكشاف أسلاك الكهرباء. نطالب بترميم المدرسة منذ عدة سنوات، ومن ثم توجهنا لسلطة الكهرباء بعد عدم تجاوب البلدية، وبعد قيامهم بفحص شبكة الكهرباء في الصفوف صرحت سلطة الكهرباء أن الوضع في الصفوف خطير جدًا وقدمت توصيتها للبلدية أيضًا".

وأضاف أنه "توجهنا إلى البلدية وكانت إجابة نائب مهندس البلدية بأن لا وجود لمشاكل في المدرسة، وتساءل حول مصداقية تصريح سلطة الكهرباء، وشكك في لجنة أولياء أمور الطلاب، ووجه النقاش إلى انتخاب لجنة جديدة، وسحب المقاول العامل في المدرسة أكثر من مرة، وما زال يضيق علينا ولا يريد أن يصلح الصفوف".

وختم أبو هاني بالقول إن "البلدية تريدنا أن ننتظر افتتاح المبنى الجديد للمدرسة، ولا تريد إصلاح الصفوف للطلاب بهدف تقليص الميزانية، ومن المعلوم أن المبنى الدراسي الجديد سوف يتم افتتاحه بعد سنة من اليوم".

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة


رهط: استمرار الإضراب في مدرسة بيت الحكمة

رهط: استمرار الإضراب في مدرسة بيت الحكمة