تظاهرة بالرينة احتجاجا على ممارسات عصابات الخاوة

تظاهرة بالرينة احتجاجا على ممارسات عصابات الخاوة
جانب من التظاهرة مساء السبت في الرينة (عرب 48)

شاركت جماهير غفيرة مساء اليوم السبت، في التظاهرة التي نظمت في قرية الرينة احتجاجا على ممارسات عصابات الخاوة ومحاولة بعض عناصر الإجرام تهديد وابتزاز رجل أعمال من القرية.

وتقدم التظاهرة العشرات من المواطنين من القرية والمنطقة إلى جانب رئيس المجلس جميل بصول، وأعضاء من المجلس، ونواب عن القائم المشتركة، أيمن عودة ويوسف جبارين.

ورفع المشاركون في التظاهرة شعارات تضامنية مع رجل الأعمال برانسي، وهو صاحب محل تجاري تعرض لاعتداء وتهديد من قبل عصابات الخاوة.

كما ندد المتظاهرون بآفة العنف والجريمة وتقاعس الشرطة في مكافحة ظاهرة الخاوة التي تهدد وتستهدف العديد من المصالح التجارية ورجال الأعمال في المجتمع العربي، وحملوا الشرطة مسؤولية انتشار الظاهرة.

وتأتي التظاهرة، فيما أقدم جناة على إطلاق النار باتجاه منزل رئيس بلدية سخنين، د. صفوت أبو ريا، وإضرام النار في سيارته، فجر اليوم السبت، كما قتل في وقت سابق اليوم الشاب جوهر أبو جابر (30 عاما) في جريمة إطلاق نار قرب مخبز في كفر قاسم.

وبمقتل أبو جابر، بلغ عدد ضحايا جرائم القتل في المجتمع العربي 90 قتيلا بينهم 11 امرأة، منذ مطلع العام 2019؛ علما بأن العام الماضي (2018)، شهد مقتل 76 مواطنا عربيا في جرائم قتل مختلفة، بينهم 14 امرأة.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"