يافا: تصريح مدع بمحاولة قتل شاهدة بجريمة قتل

يافا: تصريح مدع بمحاولة قتل شاهدة بجريمة قتل
ضحية جريمة القتل أشرف أبو قاعود

قدمت النيابة العامة إلى المحكمة تصريح مدع ضد شابين (27 و21 عاما) من سكان يافا، وهما قريبا أحد المتورطين بجريمة قتل أشرف أبو قاعود، ومددت المحكمة اعتقالهما لغاية يوم 22 كانون الأول/ ديسمبر الجاري.

ووفقا للشرطة فإنها فكت رموز جريمة محاولة قتل شاهدة في قضية جريمة قتل المرحوم أبو قاعود الذي ترك خلفه زوجة وخمسة أطفال.

وأوضحت أنه "في شهر آذار الأخير ومع نهاية تحقيق مكثف أجرته الشرطة، تم فك رموز جريمة مقتل المحروم أشرف أبو قاعود في يافا حيث قدمت النيابة العامة لوائح اتهام ضد أحمد عدس وعدي عدس وجميل عدس بتهمة قتل المغدور أبو قاعود رميا بالرصاص في شارع 'يفيت' في مدينة يافا يوم 14.12.2018، وأقرت وفاته في وقت لاحق بعد إصابته. مباشرة بعد الحادث، شرعت الشرطة بالتحقيق بشكل مكثف، والذي لاقى تعاونا ملحوظا من سكان مدينة يافا وأدى في نهاية المطاف إلى فك رموز الجريمة وتقديم لائحة اتهام على يد النيابة العامة ضد الجناة. ومن بين الشهود في قضية جريمة القتل، كانت شاهدة ستدلي بشهادتها حول جريمة القتل ضد المتهمين في المحكمة المركزية في تل أبيب".

ويستدل من ملف القضية أنه "في يوم 13.10.2019، بالقرب من المعسكر 80، وقعت جريمة محاولة قتل شاهدة الادعاء. بينما كانت شاهدة الادعاء تستقل سيارة مع أسرتها، بينهم طفلاها (2 و4 أعوام)، وقع انفجار شديد القوة في السيارة عن طريق تفعيل عبوة ناسفة، إلى جانب عبوة ناسفة أخرى تم تثبيتها في وقت مبكر على السيارة ولحسن الحظ لم تنفجر. ولم يفقد أي أحد حياته من مستقلي السيارة وأصيبوا بجروح طفيفة نتيجة الانفجار وتم نقلهم لتلقي العلاج الطبي".

وجاء الملف أيضا أنه "مع تلقي البلاغ، قامت الوحدة المركزية للتحقيق، بأنشطة ميدانية وتحقيقية علنية وسرية لتحديد مكان المشتبه بهما الذين لم يكترثوا لإمكانية التسبب بالضرر للأبرياء. وجرى تحقيق مكثف ومركب واستعمال تقنيات حديثة ومتقدمة لجمع الأدلة والبينات ضد المشتبه بهما اللذين تم توقيفهما للتحقيق. وبعد التحقيق تم يوم أمس تقديم تصريح مدع ضد المشتبه بهما، ومددت المحكمة اعتقالهما لغاية يوم 22.12.19 على ذمة التحقيق".

 

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص