تمديد حظر النشر بجريمة قتل الفتى من شفاعمرو

تمديد حظر النشر بجريمة قتل الفتى من شفاعمرو
المرحوم عادل خطيب

مددت المحكمة مجددا أمر حظر النشر لمدة 30 يوما على ذمة التحقيقات الجارية في ملف جريمة قتل الفتى عادل خطيب (17 عاما) من مدينة شفاعمرو، وفقا للشرطة، صباح اليوم الجمعة.

وبموجب قرار المحكمة فإن حظر النشر على كافة تفاصيل التحقيقات سيبقى ساري المفعول لغاية الأول من شباط/ فبراير2020.

وأطلقت محكمة الصلح في الناصرة، يوم الأحد الماضي، سراح ثلاثة شبان من شفاعمرو بشروط مقيدة جرى اعتقالهم على خلفية جريمة قتل الطالب خطيب.

وجاء قرار المحكمة، وفقا لطلب الشرطة، بعد أن اعتقلتهم منذ مطلع شهر كانون الأول/ ديسمبر الماضي، فيما أطلق سراح مشتبه آخر بشروط مقيدة قبل عدة أيام. وادعت الشرطة وجود تطورات جديدة في ملف الجريمة.

يذكر أن الفتى خطيب، الضحية الخامسة لجرائم القتل في شفاعمرو في العام الماضي 2019، عثرت الشرطة على جثته في منطقة وعرية بحي عين عافية قرب المدرسة الابتدائية "هـ" في شفاعمرو، مساء 5 كانون الأول/ ديسمبر 2019، بعد اختفائه في حينه 24 ساعة.

هذا، وبلغ عدد ضحايا جرائم القتل في المجتمع العربي 93 قتيلا بينهم 11 امرأة، في العام الماضي 2019، علما بأن العام 2018 شهد مقتل 76 مواطنا عربيا في جرائم قتل مختلفة، بينهم 14 امرأة.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة