3 ضحايا عرب في السيول منذ بدء العاصفة الجوية

3 ضحايا عرب في السيول منذ بدء العاصفة الجوية
(توضيحية)

لقي 7 مواطنين بينهم 3 عرب في البلاد مصارعهم في السيول التي أحدثتها مياه الأمطار الغزيرة منذ بدء العاصفة الجوية خلال الأيام الأخيرة.

والضحايا العرب الثلاثة هم علي إغبارية (47 عاما) من قرية عرعرة، فقدت آثاره بعد أن جرفته السيول وهو في طريقه إلى العمل، إذ كان برفقته ابنه وقريبه واستطاعا الخروج من السيارة عندما جرفتها السيول، وعثر على جثته داخل السيارة التي جرفتها السيول في منطقة الفريديس يوم 6 كانون الثاني/ يناير 2020، والفتى عمري راجح أبو جنب (15 عاما) من قرية يركا عُثر على جثته بعد أن جرفته السيول يوم 27 كانون الأول/ ديسمبر 2019، والشاب مجد قاسم عنان سواعد (27 عاما) من قرية وادي سلامة عُثر على جثة بعدما جرفته السيول، يوم 26 كانون الأول/ ديسمبر 2019.

السيول تجرف سيارة في وادي سلامة

أنقذت طواقم الإطفاء والإنقاذ، ظهر اليوم الخميس، سائق سيارة بعد أن جرفتها السيول في منطقة وادي سلامة.

وأفاد الناطق باسم سلطة الإطفاء والإنقاذ للإعلام العربي، أنه "تمّ استلام بلاغ، ظهر اليوم الخميس، حول سيارة عالقة في السيول في منطقة وادي سلامة. طواقم من محطة الجليل المركزي وصلت إلى المكان وعملت على تخليص المركبة والعالق/ العالقين فيها".

وصرح في بيان لاحق أنه "بالتعاون والتواصل مع قوات الشرطة، تبين أن شابا دخل بسيارته إلى مكان مليء بالمياه والوحل، حيث غطست السيارة بالوحل وعلقت منذ ساعات. أصدرت الشرطة أوامرها للشاب بالخروج وترك السيارة في المكان على أن يتم سحبها لاحقا".  

تعليمات وتوصيات:

ووجهت سلطة الإطفاء والإنقاذ، تعليماتها، في ظل الأحوال الجوية الماطرة والرياح القوية والتوقعات بحدوث فيضانات وسيول في مختلف أنحاء البلاد بسبب العاصفة المرتقبة يوم غد بتعزيز كافة طواقم العمل، وأعلنت عن حالة تأهب تامة لمواجهة أي حدث طارئ.

وتوجهت لجمهور المواطنين باتباع سبل الأمن والوقاية، ونشرت مجموعة من التوجيهات، خصوصًا وأنّ الأيام الأخيرة شهدت حالات وفاة مؤسفة وحالات انجراف مواطنين في السيول.

وأوصت السلطة، المواطنين، بما يلي:

في حال وجود فيضانات وسيول، يُمنع النزول إلى مواقف وطوابق أرضية.

خلال الفيضانات والسيول يُمنع استخدام المصاعد الموجودة في المواقف والطوابق الأرضية، خوفًا من أن يعلق أحد فيها.

إذا كنتم تسكنون بطوابق أو منازل أرضية، أخرُجوا من المنزل على الفور في حال تسرب مياه الأمطار أو اصعدوا إلى طوابق آمنة يمكن لعناصر الإنقاذ الوصول إليها عند الحاجة.

يجب البقاء في أماكن آمنة والانصياع لتعليمات الإطفاء والإنقاذ وقوات الأمن.

يُمنع دخول أو عبور شوارع فيها فيضانات والتي لا يمكن تقدير عمقها.

يُمنع منعًا باتًا الدخول إلى مسارات الأنهار، الوديان وأحواض الصرف، التي فيها خطر حدوث فيضانات، لأنّ الأمر يشكّل خطرًا حقيقيًا على الحياة.

كونوا على اطلاع أولًا بأول على وسائل الإعلام المختلفة من أجل معرفة آخر المستجدات والتعليمات.

فكّروا ولا تخاطروا وتقوموا بمغامرات غير محسوبة!

في حالات الطوارئ اتصلوا على 102 لعناصر الإطفاء والإنقاذ.

كما توصي سلطة الإطفاء والإنقاذ باتباع تعليمات الأمان والوقاية العامة داخل المنازل بشكل خاص:

أبعدوا أجهزة الغاز، الكهرباء والمدافئ عن المواد المشتعلة مثل: الستائر، الملابس وأغطية الأسرة.

يُمنع منعا باتا وضع الملابس أو الغسيل الرطب على موزع الهواء الساخن، أو المدافئ ذات النار المشتعلة المكشوفة، وذلك تفاديا للحرائق.

عند استعمال أجهزة التدفئة البيتية التي تعمل على الغاز أو الوقود، من المهم ترك شباك أو فتحه لتهوئة البيت.

يجب إبعاد الأطفال عن النار المكشوفة والكبريت.

يجب أن يصلح شخص مؤهل فقط أي خلل في شبكة الكهرباء والأجهزة الكهربائية.

يجب عدم تشغيل أجهزة كهربائية عديدة في آن واحد، وذلك لمنع الضغط الزائد على شبكة الكهرباء والتسبب بفشل منظومة الكهرباء، ولتفادي التعرض لتماس كهربائي أو حريق.

يحذر من طي شرشف، حرام موصول بالكهرباء، وذلك لمنع حدوث تماس كهربائي أو حريق.

أطفئوا جميع الأجهزة الكهربائية، النار المكشوفة وأواني الطهي على الغاز قبل النوم أو ترك البيت.

إن كان أحد أفراد العائلة مدخن، يجب التأكد من إطفاء السيجارة كليا قبل النوم.

يجب ترك فتحة التهوية في سقف غرفة الدرج مفتوحة، لإخراج الدخان عند حدوث حريق.

يجب أن تكون غرفة الدرج خالية من الأغراض وذلك لتمكين الهروب السريع.

ممنوع ترك شموع مشتعلة بدون رقابة.

تذكروا: في كل حالة اندلاع حريق يجب الاتصال فورا بخدمات الطوارئ، الإطفاء والإنقاذ، على هاتف رقم 102.

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة