الطيبة: وقفة احتجاجية عقب اقتحام الشرطة لروضة أطفال

الطيبة: وقفة احتجاجية عقب اقتحام الشرطة لروضة أطفال
من الوقفة الاحتجاجية (عرب 48)

شارك العشرات من أهالي الطيبة، اليوم السبت، في وقفة احتجاجية على المدخل الرئيسي للمدينة، وذلك في أعقاب اقتحام قوات من الشرطة لروضة "بيضاء الثلج" وتفتيش حقائب الأطفال فيها.

وجاءت هذه الوقفة الاحتجاجية بدعوة من إدارة الروضة وأهالي الأطفال، كخطوة احتجاجية واستنكارا للحادثة.

ورفع المشاركون في الوقفة لافتات منددة باقتحام قوات الشرطة للروضة، وطالبوا بالتحقيق مع عناصرها بعدما أثاروا حالة من الخوف والذعر لدى الأطفال.

تجدر الإشارة إلى أن عناصر الشرطة أصروا على اقتحام الروضة رغم رفض إحدى المعلمات السماح لهم بالتفتيش فيها وبحقائب الأطفال.

وفي سياق ذا صلة، يتعرض الأطفال العرب في البلاد لحملة شرطية ترمي إلى انتهاك حقوقهم، بتجاهل تام لنص القانون الإسرائيلي والمواثق الدولية لحماية حقوق الطفل، وذلك بعدما تكررت في الآونة الأخيرة حوادث تفتيش حقائب أطفال والتحقيق معهم خلال تواجدهم وتوجههم لمدارسهم في عدة بلدات من بينها رهط والطيبة وعكا.

هذا، وتتنافى هذه الممارسات مع القانون الجنائي الإسرائيلي، والذي ينص على أن جيل المسؤولية الجنائية فوق سن 12 عاما، وفي حال مارس طفل دون هذا السن مخالفة جنائية يستوجب معالجة ذلك من خلال الهيئات المدنية، كما أن هذه الممارسات تخالف المعاهدة الدولية لحقوق الطفل والتي وقعت عليها إسرائيل، وبموجبها "لا يجوز إجراء أي تعرض تعسفي أو غير قانوني للطفل في حياته الخاصة أو أسرته أو منزله أو مراسلاته، ولا أي مساس غير قانون بشرفه أو سمعته".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"


الطيبة: وقفة احتجاجية عقب اقتحام الشرطة لروضة أطفال

الطيبة: وقفة احتجاجية عقب اقتحام الشرطة لروضة أطفال

الطيبة: وقفة احتجاجية عقب اقتحام الشرطة لروضة أطفال

الطيبة: وقفة احتجاجية عقب اقتحام الشرطة لروضة أطفال

الطيبة: وقفة احتجاجية عقب اقتحام الشرطة لروضة أطفال