إصابات بفيروس كورونا في دبورية وشفاعمرو وبرطعة ومعاوية

إصابات بفيروس كورونا في دبورية وشفاعمرو وبرطعة ومعاوية
المختبر التابع لصندوق المرضى "مكابي"

أعلن عن إصابات جديدة بفيروس كورونا في بلدات دبورية وشفاعمرو وبرطعة ومعاوية، اليوم الأحد.

وسبق أن أُعلن عن إصابة مواطنين في بلدات طمرة ورهط والمغار وكسيفة وسخنين ودير حنا بفيروس كورونا، وقد نقلوا على إثر ذلك لتلقي العلاج في المستشفيات.

وأُعلن عن تشخيص إصابتين بفيروس كورونا المستجد في قرية كسيفة بمنطقة النقب، جنوبي البلاد، صباح اليوم الجمعة.

وصرح رئيس مجلس دبورية المحلي، زهير يوسف، أنه "حتى الآن هناك 3 حالات تم تأكيد حملها لفيروس كورونا في دبورية".

وأضاف أن "الأمر خطير جدا، والاستهتار بالتعليمات وعدم الالتزام بالمكوث بالبيت وكل تعليمات وزارة الصحة سيؤدي إلى كارثة صحية، وبالتالي لن نستطيع السيطرة على الوضع إذا استمرت تصرفاتنا على هذا المنوال".

وختم يوسف بالقول إن "المحال التجارية غير الضرورية حسب التعليمات يجب عليها أن تغلق أبوابها حالا لأنها تسمح للتجمعات. ستقوم الشرطة بتحرير مخالفات بقيمة 5 آلاف شيكل لكل شخص لا يلتزم بالتعليمات من أصحاب المحال التجارية. نتوجه لأهلنا أن يقوا أنفسهم شر هذا المرض حتى تكون عائلاتهم وأهل بلدهم بأمان من هذا الفيروس الخطير. لا تتجولوا بالشوارع ولا داع للخروج من البيت من دون أي ضرورة".

وصرحت بلدية شفاعمرو أنه "وفقا لآخر المستجدات الصادرة من وزارة الصحة والجبهة الداخلية وشرطة شفاعمرو، بلدية شفاعمرو تعلن لكافة المواطنين أن الحالة المسجلة للإصابة بفيروس كورونا لشفاعمري تدور حول شخص مسجل في بطاقة الهوية كمواطن في شفاعمرو، لكنه لا يعيش في المدينة منذ سنوات طويلة".

وأضافت أنه "نطلب من المواطنين متابعة الأخبار الصادرة من بلدية شفاعمرو ومركز المعلومات فيها للتأكد من مصداقيتها. نتمنى من جميع المواطنين التزام التعليمات، والسلامة لكافة المصابين".

وأصدر مجلس بسمة المحليّ بيانا للأهالي، اليوم، قال فيه إنه "لا يخفى عليكم جميعًا أزمة فيروس الكورونا التي تجتاح البلاد، الآخذة بالتوسع والانتشار، وتصل إلى كلّ بلد وبلد".

وأكد أنه "وردنا من وزارة الصحة والداخلية بأن نتائج الفحوصات لأشخاص من أهلنا في بسمة قد كانت إيجابية، وتم تشخيص حالتين كحاملي فيروس الكورونا (حالة في برطعة وحالة في معاوية). وبناء على تعليمات الجهات المختصة، كل من كان معهم على تواصل ستصله رسالة نصيّة بوجوب دخوله للحجر الصحي لمدة 14 يوما، وعليه أن يتواصل مع الجهات المختصة على الرقم 5400*"

وختم المجلس بالقول إنه " على كل شخص يشعر بأعراض فيروس الكورونا أن يتصل مباشر بنجمة داوود الحمراء 101 لإجراء فحص فيروس الكورونا. ونؤكد لأهلنا أنه لا معلومات تفصيلية إضافية لدينا. يصلنا فقط عدد المصابين من منطلق الحفاظ خصوصية الفرد. حفاظًا على صحتكم سلامتكم جميعًا نهيب بكم الالتزام بتعليمات وزارة الصحة وعدم الخروج من البيت.

هذا، ولا تزال البلدات العربية تعاني من إهمال الحكومة الإسرائيلية لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، فيما لم تقم وزارة الصحة بإجراء فحوصات في تلك البلدات لكشف الإصابات بالفيروس.

تابعوا صفحة "عرب 48" على "إنستغرام"...

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"