الهيئة العربية للطوارئ تطالب بعدم فتح المدارس العربية قريبا

الهيئة العربية للطوارئ تطالب بعدم فتح المدارس العربية قريبا
الصورة للتوضيح فقط (أ ب)

دعت الهيئة العربية للطوارئ رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، بعدم إعادة فتح المدارس العربية خلال الفترة المقبلة.

ووفقًا لرسالة أرسلتها إلى نتنياهو، اليوم، الخميس، فإنّ عودة الطلاب العرب إلى المدارس في الفترة القريبة وفي أعقاب تفشي فيروس كورونا في البلدات العربية والارتفاع اليومي بأعداد المصابين "يعرّضهم للخطر، وإنّ هناك حاجة لترتيب خطة تتوافق مع الشروط والاحتياجات الخاصة من قبل وزارة الصحة، مثل خطورة تنقل الطلاب في المواصلات العامة".

وأضافت الهيئة في رسالتها أنّ "المجتمع العربي يدفع ثمنا باهظًا في أزمة كورونا من ناحية تربوية ومن ناحية اجتماعية اقتصادية بسبب الفجوات الاجتماعية والاقتصادية القائمة في المجتمع، وهذا ما برز في مشاكل التعلم عن بعد لأسباب عديدة، كما لوحظ في الاستفسارات التي تلقتها سابقا وزارة التربية والتعليم وحالة الفقر والبطالة السائدة في المجتمع العربي".

وأوضحت الهيئة أنّ رغم الرغبة الكبيرة من قبل الجمهور العربي بالعودة للعلم والعمل، فلا يجب تجاهل تفشي الفيروس في البلدات العربية، خاصة أن النسب في ازدياد يومي.

وتأتي هذه الرسالة بعد جلسة طارئة عقدتها الهيئة، اليوم، بحثت فيها موضوع عودة الطلاب العرب إلى مؤسسات التعليم، بمشاركة مندوبين من قبل السلطات المحلية العربية، ومختصين من مجالات التربية والصحة، ولجنة المتابعة ولجنة أولياء أمور الطلاب.

ودعا المجتمعون إلى الأخذ بعين الاعتبار خطة العودة إلى التعليم في المدارس والمؤسسات التربوية في البلدات العربية، وأن يكون التقييم واتخاذ القرار بمشاركة ممثلي المجتمع العربي.

وطلبت الهيئة العربية، كذلك، إلى تحويل مساعدة مالية خاصة للسلطات المحلية العربية بكل ما يتعلق بالمؤسسات التعليمية لتلبية الاحتياجات التي يتعين على السلطة توفيرها لعودة الطلاب بشكل أمن للمدرسة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص