واحة السلام: إضرام النار بالمكتبة بعد أسبوع من حرق المدرسة

واحة السلام: إضرام النار بالمكتبة بعد أسبوع من حرق المدرسة

شهدت قرية واحة السلام فجر اليوم، الاثنين، محاولة لإحراق مبنى المكتبة ما ألحق أضرارا في المكان، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات بشرية.

وجاء هذا الاعتداء بعد أسبوع من إضرام النار في بناية مدرسة السلام، ما أسفر عن أضرار جسيمة في محتوياتها.

وقال رئيس اللجنة المحلية في واحة السلام، أنور داود، لـ"عرب 48"، إنه "فوجئنا بمحاولة إضرام النار بمبنى المكتبة الكبيرة التي بدأنا باستعمالها في الأيام الأخيرة، وهو يحتوي على مكاتب مدرسة السلام بعد حرقها بالإضافة إلى مَعْرِض فنون يتضمن لوحات فنية عدّة".

وأضاف أنه "كنا نعتقد أن الحريق في المدرسة كان نتيجة خلل فني، ليتضح لنا اليوم أن كلا الحريقين كانا بشكل متعمد، علمًا أننا حتى الآن لم نتلق أي تقرير من قبل الشرطة بخصوص الحادثين".

وأشار إلى أننا "لم نشهد مثل هذه الاعتداءات منذ 12 عاما، وعلى ما يبدو أن مرتكبي هذه الأعمال لا يروقهم نشاطنا في واحة السلام، وفي الوقت ذاته لا نستبعد أن يكون الحديث عن عمل إجرامي فردي أو منظم ومن هنا نحمل الشرطة المسؤولية في الكشف عن الجناة وتقديمهم للمحاكمة".

وختم داود بالقول إنه "نطالب الشرطة بتحمل المسؤولية كاملة، وعدم التقاعس والتستر وراء مقولات واهية لا أساس لها من الصحة ب اتهام بعض الفئات الضعيفة من خارج واحة السلام، لذا نرفض هذه الاتهامات ونطالبها بالتحرك وإلقاء القبض على مرتكبي مثل هذه الأعمال".



واحة السلام: إضرام النار بالمكتبة بعد أسبوع من حرق المدرسة

واحة السلام: إضرام النار بالمكتبة بعد أسبوع من حرق المدرسة

واحة السلام: إضرام النار بالمكتبة بعد أسبوع من حرق المدرسة

واحة السلام: إضرام النار بالمكتبة بعد أسبوع من حرق المدرسة