الحبس المنزلي لـ3 من معتقلي مجد الكروم وعرض رابع على المحكمة

الحبس المنزلي لـ3 من معتقلي مجد الكروم وعرض رابع على المحكمة
من مجد الكروم اليوم ("عرب ٤٨")

أطلقت الشرطة الإسرائيليّة اليوم، السبت، سراح 3 شبان بعد اعتقالهم والاعتداء عليهم مشاركتهم في وقفة احتجاجية ضد العنف والجريمة وتواطؤ الشرطة في مجد الكروم، أمس الجمعة، بشروط مقيّدة.

والمعتقلون الثلاثة هم: مجد صغير من مجد الكروم وجميل شحادة من كفر ياسيف وضياء تايه من قلنسوة. وأفرج عنهم بشروط مقيّدة، منها الحبس المنزلي.

بينما أبقت الشرطة الشاب حسين سرية من نحف رهن الاعتقال، ومن المقرّر أن تعرضه في وقت لاحق مساء السبت على المحكمة في حيفا.

وقال المحامي الموكل بالدفاع عن المعتقلين، حسين مناع، لـ"عرب 48" إنّ "الشرطة أطلقت قبل قليل سراح الشبان الثلاثة بشروط مقيدة تتضمن الحبس المنزلي لمدة 5 أيام، فيما أبقت على المعتقل الأخير رهن الاعتقال ومن المزمع عرضه على المحكمة مساء اليوم".

وأضاف منّاع أن "الشبان مروا بظروف اعتقال سيئة ومهينة جدًا، بعدما ادعت الشرطة بأنهم قاموا بتهديد أحد عناصرها".

وتابع منّاع "كما يبدو أن نشاط الحراك الشبابي ضد العنف والجريمة ومطالبته بإغلاق مراكز الشرطة في بلداتنا العربية لم يرق للشرطة، التي قررت أن تقوم بمحاولة كم أفواه الشبان من خلال الاعتقالات"، وختم منّاع بالقول إن "الشرطة نفذت اعتقالات بحق شبان تظاهروا بشكل سلمي، وفي المقابل لم نر اعتقالات عقب جريمة القتل الأليمة التي شهدتها دير الأسد بالأمس".

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص