وقفة احتجاجية في شفاعمرو مُندّدة بعدوان الاحتلال على غزة

وقفة احتجاجية في شفاعمرو مُندّدة بعدوان الاحتلال على غزة
("عرب ٤٨")

شارك ناشطون صباح اليوم، السبت، وقفة احتجاجية ضد للعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة المحاضر، والتي نظمت بدعوة من اللجنة الشعبية في شفاعمرو.

ورفع المشاركون في الوقفة لافتات مُنددة بجرائم الاحتلال في غزة، حيث كُتب على بعض منها؛ "فلسطين عربية حرة"، و"غزة هاشم ما بتركع"، بالإضافة إلى شعارات أخرى.

وذكر رئيس اللجنة الشعبية، أحمد حمدي، في حديث لـ"عرب 48": "نحن أشعلنا شرارة الوقوف إلى جانب شعبنا من خلال هذه الوقفة وسنستمر حتى وقف العدوان الإجرامي على شعبنا الباسل".

ووجه وسام عبود رسالة الى النواب العرب الذين يشاركون في الائتلاف الحكومي الإسرائيلي، في إشارة إلى القائمة الموحدة ودعاهم إلى "الانسحاب من هذا الائتلاف".

وأشار إلى توصيحة الأحزاب العربية بتكليف وزير الأمن الإسرائليي الحالي، بيني غانتس، بمهمة تشكيل الحكومة الإسرائيلية، وقال: "كفى لهذه المهزلة".

وأضاف "لن نسكت على هذه الممارسات بعد الآن، وأؤكد أن كل من سيوصي على أحد مجرمي حرب في الكيان الصهيوني سيعاقبه شعبنا في الداخل".

وفي وقت سابق، اليوم، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، استشهاد فلسطينيين وإصابة آخر، في غارة إسرائيلية على مدينة خان يونس، جنوبي قطاع غزة.

بودكاست عرب 48


وقفة احتجاجية في شفاعمرو مُندّدة بعدوان الاحتلال على غزة

وقفة احتجاجية في شفاعمرو مُندّدة بعدوان الاحتلال على غزة