جسر الزرقاء: اتهام شاب بحمل سلاح وإطلاق نار في جريمة قتل شقيقه

جسر الزرقاء: اتهام شاب بحمل سلاح وإطلاق نار في جريمة قتل شقيقه
من مكان إطلاق النار والضحية زاهي جربان (تصوير الشرطة)

قدّمت النيابة العامّة إلى المحكمة المركزية، اليوم الخميس، لائحة اتهام ضد لطفي جربان (24عامًا) من جسر الزرقاء، لحمله سلاحًا وإطلاق النار في الحادث الذي أسفر عن مقتل شقيقه زاهي جربان.

ويستدل من لائحة الاتهام أن "المتهم وشقيقه كانا يسيران في الشارع وهم يحملان مسدسًا وبندقية رشّاش. وخلال حادثة لم تُعرف ظروفها للنيابة، حدث تبادل لإطلاق النار بين الأخوة جربان مع آخرين ممن لم تُعرف هويّتهم ونتيجة تبادل إطلاق النار أصيب المتهم وأخوه الضحية".

وذكر في لائحة الاتهام أيضام أنه "سمعت سيارة شرطة كانت في المنطقة تبادل إطلاق النار ووصلت إلى مكان الحادث، وشاهد ضابطا الشرطة في سيارة الشرطة المتهم يحمل المسدس بيده وزاهي يحمل البندقية الرشاشة كذلك. المتهم الذي لاحظ سيارة الشرطة، بدأ بالفرار من مكان الحادث مهرولًا إلى الزقاق. أحد أفراد الشرطة أمر المتهم بالتوقف، إلا أن المتهم واصل فراره ثم استدار باتجاه الشرطي وهو يحمل مسدسًا. وكان الشرطي الذي شعر بأن حياته في خطر، أطلق رصاصة واحدة من سلاحه صوب المتهم. خرج الشرطي الآخر مسرعًا من سيارة الشرطة وتقدّم نحو زاهي الذي كان راكعًا. الشرطي، الذي شعر بأن حياته في خطر، أطلق رصاصة واحدة من سلاحه على زاهي. ويظهر في لائحة الاتهام أن وفاة المرحوم زاهي جاءت نتيجة لإصابته جرّاء تبادل إطلاق النار بين الأخوين جربان وآخرين مجهولي الهوية".

وكان والد القتيل زاهي، محمد لطفي جربان، وهو عضو مجلس محلي جسر الزرقاء، قد صرح في حينه لـ"عرب 48"، أن "الجريمة التي وقعت استهدفت ابنيّ زاهي ولطفي جربان، حيث أصيبا برصاص الشرطة التي هي شريكة في الجريمة، وهي التي قتلت زاهي وأصابت لطفي، وأنا أحملها كامل المسؤولية".

بودكاست عرب 48