منع المعتقل د.عمر سعيد من لقاء محاميه لثلاثة أيام أخرى..

منع المعتقل د.عمر سعيد من لقاء محاميه لثلاثة أيام أخرى..

أصدرت محكمة "بيتاح تكفا" قرارا، يوم أمس الإثنين، قرارا يقضي بتمديد منع المعتقل د.عمر سعيد من لقاء محاميه لثلاثة أيام أخرى.

وكان قد تم، الأحد الماضي، تمديد اعتقال د. سعيد حتى يوم الخميس على ذمة التحقيق فيما تحظر على محاميه مقابلته إلى موعد غير محدد ولم تعلن بعد خلفية الإعتقال أو التهم الموجهة اليه، فيما توالت ردود الفعل المستنكرة لإعتقال د. سعيد.

وقامت أجهزة الأمن الإسرائيلية باعتقال د.عمر سعيد من قرية كفركنا الجليلية، ظهر السبت، بينما كان في طريقه إلى الأردن.

كما علم موقع عــ48ـرب أن الشرطة الإسرائيلية وجهاز الأمن العام (الشاباك) قاما بإجراء تفتيش في بيته الخاص في قرية كفركنا، وفي مكتبه الخاص في شركة الأنطاكي في المشهد.

كما جاء أن ما يسمى بـ"وحدة التحقيقات في الجرائم الدولية" في "بيتاح تكفا" تتولى التحقيق مع د.سعيد.

تجدر الإشارة إلى أن د.سعيد قد سبق وأن اعتقل وسجن مرات عديدة في السابق، وفرضت عليه لسنوات الإقامة الجبرية، وذلك بسبب نشاطه السياسي في الحركة الوطنية في الداخل، حيث نشط سابقا في صفوف حركة أبناء البلد، وكان من بين مؤسسي التجمع الوطني الديمقراطي الذي لا يزال ينشط في صفوفه.