نقل مهرجان التضامن مع الأسرى إلى مجد الكروم وفرض الإقامة الجبرية على منير منصور..

نقل مهرجان التضامن مع الأسرى  إلى مجد الكروم وفرض الإقامة الجبرية على منير منصور..

للمرة الثانية خلال يومين تم ظهيرة اليوم الجمعة استدعاء منير منصور منسق الرابطة العربية لأسرى الداخل للتحقيق معه في مركز الشرطة.

وكانت شرطة "كرمئيل" في الشمال قد استدعت منصور صبيحة أمس، الخميس، للمثول لديها ومن ثم تحويله الى شرطة شفاعمرو ،حيث اعلمته الاخيرة انه سيبقى تحت الاقامة الجبرية مدة ثلاثة ايام، أي حتى يوم الاحد المقبل، الا ان شرطة كرمئيل عادت وفاجأته مرة اخرى ظهيرة الجمعة واستدعته للاستجواب مرة اخرى في مقرها.

وعلم مراسل "عرب 48" أن الشرطة أخلت سبيل منصور بعد ساعات من التحقيق معه.

في السياق ذاته، منعت الشرطة الرابطة من تنظيم مهرجان لتكريم الأسرى في كابول كان من المقرر عقده اليوم.

وأعلنت الرابطة في اعقاب القرار إنها ستنظم مهرجانا شعبيا تضامنا مع الأسرى في السجون، وتكريما للمحررين في مجد الكروم الساعة الخامسة من مساء اليوم.