المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم
صور من جلسة المحكمة

نظرت محكمة الصلح في الناصرة، في الساعة الثانية بعد ظهر اليوم الإثنين، بطلب الشاعرة والناشطة دارين طاطور بتسهيل ظروف الاعتقال المنزلي المفروضة عليها والسماح لها بالعودة إلى قريتها الرينة، الأمر الذي رفضته النيابة.

وقرر قاضي المحكمة السماح لدارين طاطور بزيارة منزل شقيقها بالرينة، اليوم لعشر ساعات فقط، وذلك للإفطار فيه والرجوع حتى الساعة الواحدة ليلًا إلى منزل شقيقها في كريات أونو حيث تقضي الحبس المنزلي بشروط مقيدة، وسينظر خلال 48 ساعة في إمكانية السماح لها للخروج في أيام عيد الفطر.

وفيما يتعلق بالسماح لها بالعودة إلى قريتها الرينة، فسيقرر ذلك حتى تاريخ 17.7.2016 بعد سماع الإفادات والشهادت.

وأعرب والد الفتاة دارين توفيق طاطور لـ'عرب 48' عن سعادته السماح لابنته بقضاء يومها في منزل شقيقها بالرينة للمرة الأولى، على أمل استصدار قرار بالإفراج عنها دون قيد أو شرط، منذ أن اعتقلتها الشرطة بتاريخ 10.10.2015، ولا تزال رهن الاعتقال المنزلي في كريات أونو منذ صدور قرار المحكمة المركزية في الناصرة بتاريخ 13.1.2016.

وقالت دارين طاطور، لـ'عرب 48'، إنّ القرار كان نوعًا ما مفاجئًا لها، وإنها كانت تتوقع أن يغيروا مكان الاعتقال البيتي من كريات أونو إلى منزلها في الرينة، ولكنها تفاجأت بأنهم يؤجلون القرار الحاسم إلى تاريخ 17.7.2016 وهو توقيت آخر جلسة محكمة لسماع شهادات النيابة.

وأضافت حول قرار اليوم بالسماح لها قضاء بقية النهار والإفطار الرمضاني مع عائلتها، أنه 'طالما تمنيت هذه اللحظة، وهي فرصة ثمينة اضافةً للسماح لي بقضاء العيد مع عائلتي، أتمنى أن يحدث ذلك، والحمد لله'.

ومن جهة أخرى، قالت المحامية الموكلة بالدفاع عن طاطور، جوانا فار، لـ'عرب 48'، إن 'طاطور طلبت أن تعود إلى منزلها اليوم في الرينة ويتوقف إبعادها في كريات أونو، ولكن سمحت المحكمة اليوم فقط لها بالبقاء مع عائلتها، أما المكوث خلال عيد الفطر مع عائلتها فإن المحكمة لم تصدر أمرًا بشأنه لغاية الآن، ونحن ننتظر القرار'.

وأشارت إلى أن المحكمة ستبث لاحقًا في مذكرة ما إذا كانت تستطيع طاطور الرجوع إلى بيت والديها أم لا، وذلك بتاريخ 17.7.2016.

وحضر إلى المحكمة عدد من أقارب طاطور وبعض الناشطين السياسيين.

وكانت النيابة الإسرائيلية قد قدمت إلى محكمة الصلح في الناصرة بتاريخ 2.11.2015، لائحة اتهام بحق طاطور.

وزعمت الشرطة الإسرائيلية في بيان أصدرته سابقا أن 'طاطور وعلى خلفية الأحداث التي شهدتها البلاد، بعد أحداث القدس والمسجد الأقصى المبارك، والتي رافقتها مظاهرات ومواجهات مع الشرطة في البلاد، وعلى خلفية عملية إطلاق النار على الشابة إسراء عابد من الناصرة في المحطة المركزية بالعفولة، أقدمت على نشر صور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من بينها كانت صورة الشابة إسراء عابد في المحطة المركزية بالعفولة، وكتبت 'سأكون الشهيدة القادمة'، حسبما جاء في لائحة الاتهام'.

وادعت الشرطة أن 'الشابة نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لعمليات، يسمع في خلفية مقاطع الفيديو صوتها وهي تقرأ قصيدة كتبتها 'انتفضوا أبناء شعبي انتفضوا...'.

وقرّرت المحكمة المركزيّة في النّاصرة، في جلستها الأخيرة التي عقدت بتاريخ 8.5.2016، استكمال الجلسة القادمة لسماع الإفادات الباقية بخصوص قضيّة الشّاعرة دارين طاطور، في الـ 17 من شهر تمّوز/يوليو المقبل.

 

يذكر أن عشرات الناشطين في مدينة يافا والمنطقة شاركوا، مساء يوم السبت الماضي، في وقفة تضامنية مع الشاعرة دارين طاطور، التي تقبع منذ أشهر في الحبس المنزلي، بسبب منشور على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي 'فيسبوك' وضد سياسة الاعتقال الإداري.

ونظمت الوقفة، التي حملت عنوان 'اسمها دارين طاطور'، عند دوار الساعة في مدينة يافا، ورفع خلالها المتظاهرون لافتات تندد بالاعتقال الإداري وسياسة كم الأفواه التي تنتهجها المؤسسة الإسرائيلية، وطالبوا بتحرير الشاعرة من حبسها المنزلي والكف عن ملاحقتها.

اقرأ/ي أيضًا| يافا: العشرات في وقفة 'اسمها دارين طاطور'

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم

المحكمة تسمح لدارين طاطور بزيارة منزل أسرتها اليوم