وقفة نصرة وإسناد للأسرى أمام سجن النقب الصحراوي

وقفة نصرة وإسناد للأسرى أمام سجن النقب الصحراوي

نظمت لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للعرب الفلسطينيين في البلاد وقفة نصرة وإسناد للأسرى، أمام سجن "كتسيعوت" الصحراوي في منطقة النقب، جنوبي البلاد، ظهر اليوم الأربعاء. 

ورفع المشاركون بالوقفة شعارات مؤازة ودعم للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية بينها "معا نرفع صوتنا في وده الظالمين" و"ننتصر لأسرانا الأشاوس". كما رددوا هتافات منددة بتضييقات السلطات الإسرائيلية على الأسرى داخل السجون.

وشارك عدد من القيادات والكوادر السياسية من مختلف الأحزاب والحركات الوطنية في وقفة إسناد الأسرى، وألقيت خلال الوقفة عدة كلمات تأييد لنضال الأسرى. 

وكانت الحركة الوطنية الأسيرة قد قررت تصعيد نضالها ضد مصلحة السجون الإسرائيلية، والدخول في إضراب مفتوح عن الطعام، بدءًا من يوم الأحد المقبل، احتجاجا على استمرار إدارة السجون تثبيت أجهزة تشويش داخل السجون، وعلى الإجراءات القمعية التي تعرضوا لها مؤخرًا، بالإضافة إلى الظروف الصعبة التي يفرضها السلطة على الأسرى.

ويأتي ذلك في إطار خطوات تصعيدية تدريجية للحركة الأسيرة، بدأت بحل التنظيمات الداخلية في السجون، ثم أعلنت أن الخطوة الثانية ستبدأ بالإضراب المفتوح عن الطعام، بدءًا من يوم الأحد المقبل، حيث يشمل إضراب الأسرى عن الطعام جميع الفصائل الفلسطينية في مختلف السجون.

وستصعد الحركة الوطنية الأسيرة إضرابها بالتدريج، إذ يشمل الإضراب بداية الأطر القيادية، وبعد 10 أيام سينضم رموز الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، حيث سيشارك أكثر من ألفي أسير بالإضراب المفتوح عن الطعام، ما من شأنه أن يهدد حياة العشرات منهم.

ويأتي الإعلان عن الإضراب مع تواصل التوتر داخل السجون، وخصوصا في سجن النقب الصحراوي.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية


وقفة نصرة وإسناد للأسرى أمام سجن النقب الصحراوي

وقفة نصرة وإسناد للأسرى أمام سجن النقب الصحراوي

وقفة نصرة وإسناد للأسرى أمام سجن النقب الصحراوي

وقفة نصرة وإسناد للأسرى أمام سجن النقب الصحراوي