المحكمة تواصل الاستماع في ملف اعتقال الأسيرة آية خطيب من عرعرة

المحكمة تواصل الاستماع في ملف اعتقال الأسيرة آية خطيب من عرعرة
وقفة إسناد للأسيرة أمام المحكمة (أرشيفية)

تتواصل جلسات الاستماع لشهود النيابة العامة في ملف اعتقال الأسيرة آية خطيب (32 عاما) من قرية عرعرة، في المحكمة المركزية بمدينة حيفا، اليوم الاثنين.

وصرح محامي الدفاع، بدر إغبارية، أن "الجلسة في هذا، اليوم، مغلقة كونها تشهد استجواب محققين من المخابرات كانوا ضمن طاقم التحقيق مع موكلتي".

وكانت الجلسة الأولى لسماع شهود النيابة العامة في الملف، عقدت يوم الأربعاء الماضي، وجرى فيها استجواب أحد محققي المخابرات من قبل هيئة المحكمة وطاقم الدفاع.

وتخضع آية خطيب للاعتقال في سجن "الدامون" حيث تعتقل الأسيرات الفلسطينيات ويتجاوز عددهن 40 أسيرة، وتتمتع خطيب بمعنويات عالية، بحسب محاميها، وتنكر كافة التهم الموجّهة إليها.

وجرى اعتقال خطيب يوم 17 شباط/ فبراير الماضي في الساعة الثانية فجرا من منزلها في عرعرة، ومددت المحكمة اعتقالها عدة مرات، إذ خضعت للتحقيق في أروقة المخابرات الإسرائيلية.

ونشطت خطيب وهي أم لطفلين، محمد وعبد الرحمن، وتعمل معالجة للنطق واللغة، عبر صفحتها على "فيسبوك" في جمع التبرعات للأطفال المرضى من الضفة وقطاع غزة، والذين يعالجون في المستشفيات الإسرائيلية، إلى جانب مواكبتها للعديد من الحالات الإنسانية المرضية والاجتماعية كطلاب وطالبات جامعيين حالت ظروفهم الاقتصادية دون إكمال أقساطهم الجامعية.