الطيبة ماركت: أجواء رمضانية وانتعاش اقتصادي

الطيبة ماركت: أجواء رمضانية وانتعاش اقتصادي
الطيبة ماركت الأول

تشهد مدينة الطيبة في هذه الأيام أجواء رمضانية مفعمة بالبهجة والفرح والسرور، وانتعاش اقتصادي غير مسبوق.

منطقة الحارة القديمة 'العمري' التي كانت تئن بفعل جرائم العنف تنير أزقتها، اليوم، فوانيس رمضان وأضواء ملونة تضفي روعة وجمالا وحيوية كانت مسلوبة من المدينة منذ أعوام.

وتشهد الطيبة انتعاشا اقتصاديا في سوق الطيبة ماركت الأول في المدينة، والذي افتتح منذ بداية اليوم الأول من شهر رمضان الكريم برعاية بلدية الطيبة، برئاسة المحامي شعاع منصور، ويشارك فيه أكثر من عشرين تاجرا في أكشاك خاصة، وتنظم فعاليات عديدة متنوعة، ترفيهية وثقافية.

يتوافد إلى السوق الآلاف من أبناء المدينة والمنطقة منذ افتتاحه، ويشعر سكان المدينة ومنطقة الحارة القديمة وأصحاب الأكشاك والمصالح التجارية بازدهار تجاري، تغمرهم السعادة والتفاؤل حيث يرون أن المشروع أحيا الطيبة والمنطقة في الجانبين الاقتصادي والحيوي، في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة وارتفاع نسبة البطالة'.

لم شمل أهل الطيبة

وقال صاحب كشك في سوق الطيبة ماركت، محمد عويضة، لـ'عرب 48'، إن 'هذا المشروع جيد جدا للطيبة وكان ينقصها منذ فترة، أنا بصراحة هنا ليس من أجل كسب المال فقط، بل أتشرف بالمشاركة في هذا المشروع الأول في الطيبة، انتظرناه منذ أعوام'.

وأضاف أن 'السوق أحيا المنطقة القديمة في الطيبة والتي كانت بؤرة للعنف، وليس فقط هذه المنطقة، إنما أحيا الطيبة كلها وأدخل البهجة في صفوف الطيباويين، مشروع كهذا لم شمل أهل الطيبة وشبابها بدلا من أن يكونوا في الشوارع المظلمة'.

أجواء رائعة

وقالت صاحبة كشك تدعى إسراء مصاروة، لـ'عرب 48' إن 'الأجواء رائعة وجميلة جدا لم تشهدها الطيبة منذ سنوات، السوق أنعش الطيبة اقتصاديا وأعاد لها الحيوية والحياة. منذ أعوام كانت الصورة عن المدينة سلبية بسبب العنف، وكان بعض الناس من خارجها يخشون زيارتها، لكن اليوم يأتون من كل حدب وصوب والتجارة هنا تزدهر'.

وأشارت إلى نجاح سوق الطيبة ماركت، 'السوق يلقى ناجحا كبيرا، وألمس ذلك من خلال عملنا في الكشك التابع لنا، فالمدخول جيد جدا والحمد لله. وللسوق فائدة معنوية واجتماعية كبيرة وهامة فهو يجمع أهل الطيبة، ففي السابق كنا نحتار أين نقضي أوقات الفراغ؟ اليوم نقضيها في مدينتنا ونساهم بدعم وتنمية بلدنا'.

حالة اجتماعية

وقال إكرامي ياسين، لـ'عرب 48'، إنه 'لو خيروني أن أفتح في السنة القادمة بالطبع سأوافق دون أن أتردد، بفضل الله السوق أنعش الطيبة اقتصاديا، والأكشاك الموجودة بغالبيتها تزدهر، بالإضافة إلى إحياء المنطقة القديمة التي كانت تمثل صورة معاكسة عن اليوم'.

اقرأ/ي أيضًا | الطيبة: حضور رمضاني يزينه الفرح والفوانيس

وأضاف: 'أتمنى أن يستمر هذا السوق في الأعوام القادمة لينتعش الجانب الاقتصادي للمدينة بشكل أكبر، والسوق أحدث حالة اجتماعية تسببت بإعادة الفرحة إلى جميع أهل الطيبة'.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة


الطيبة ماركت: أجواء رمضانية وانتعاش اقتصادي

الطيبة ماركت: أجواء رمضانية وانتعاش اقتصادي

الطيبة ماركت: أجواء رمضانية وانتعاش اقتصادي

الطيبة ماركت: أجواء رمضانية وانتعاش اقتصادي

الطيبة ماركت: أجواء رمضانية وانتعاش اقتصادي