الطيبة: تذمر بسبب عدم توسيع الشارع في الحارة القديمة

الطيبة: تذمر بسبب عدم توسيع الشارع في الحارة القديمة
الحارة القديمة بالطيبة، آب 2017 (عرب 48)

أعرب عدد من سكان الحارة القديمة في مدينة الطيبة، المحاذي لمسجد عمر بن الخطاب، عن استيائهم من ضيق شارع الحي الذي يسبب أزمات مرورية خانقة.

وأكدوا أنهم توجهوا للمسؤولين في بلدية الطيبة على مر السنين، لإيجاد حل للشارع، إلا أن الحال بقي كما كان عليه حتى اليوم.

وقال درويش مصاروة 'شيخ علي' لـ'عرب 48' إن 'الشارع الذي نتحدث عنه يسبب كثيرا من المشاكل في الحي بين الجيران، إضافة إلى أنه يسبب مشاكل أيضا بين المارين منه، إذ أنه يعتبر المحور المركزي للمدينة، ويمر منه عدد كبير من السيارات في اليوم الواحد'.

وأكد أنه توجه إلى المسؤولين مرارا دون جدوى، وقال إنه 'في كل مرة نسمع أقوالا مغايرة، ليست هذه المرة الأولى التي نطالب فيها بحل المشكلة، فقد طالبنا عدة مرات في السابق دون أن نلقى آذانا صاغية'.

وطالب مصاروة أن 'تجد البلدية حلا جذريا لهذه الإشكالية التي نواجهها بشكل يومي، نحن من جهتنا على استعداد أن نمد يد العون للبلدية في هذا الصدد، كون منزلنا متاخم للشارع'.

وأضاف أنه 'لا مكان لسياراتنا، ضيق الشارع يسبب إشكاليات عديدة منها عدم تمكن سيارات الإسعاف والإطفاء الدخول من الشارع عند أي طارئ، وأحيانا كثيرة تكون مركبة مغلقة للشارع، نحن نريد حلا ولا نريد أن ننتظر الكارثة القادمة'.

وأشار مصاروة إلى أن 'بعض المنازل في حينا مهجورة، تتراكم الأوساخ وتنتشر الحشرات والأفاعي فيها، ولو أرادت البلدية بالتعاون مع أصحاب هذه المنازل لاستطاعت أن تجعل الحي أكثر جمالا ونظافة'.

تعقيب بلدية الطيبة
وجاء في تعقيب بلدية الطيبة الذي وصل لموقع 'عرب 48': 'لنضع الأمور في نصابها الصحيح ونسمي الأمور بمسمياتها الصحيحة، لم يتوجه أحد بطلب رسمي من هذا القبيل للبلدية، لكننا نتفهم الضائقة في المنطقة'.

وأضافت أنه 'نعلم ويعلم الجميع أن الحديث يدور عن حي قديم جدا، توسيع الشوارع فيه غير متاح، لأنه سيأتي على حساب هدم بعض البيوت في المنطقة، أمر سيدفع بأصحابها المطالبة بالتعويض والأمر غير مقبول على البلدية بتاتا، إذ حتى يومنا هذا تعاني طيبتنا من نقص بالأراضي العامة نتيجة التعويضات، ولما العودة إلى الوراء وأخطاء الماضي؟! الجميع يعلم أن للبلدية في كل ما يتعلق بمثل هذه القضايا موقف معلن وصريح وهي ترفض المقايضة والتبديل والتعويض'.

وختمت البلدية بالقول إنه 'فيما يتعلق بالموضوع المطروح، البلدية على اِستعداد تام أن تقوم بتوسيع الشارع في الحي بشرط اتفاق الجميع والتزامهم بعدم مطالبة البلدية بتعويضات'.