خاص | الهزة الأرضية تهدد البنايات الشاهقة والمتهالكة

خاص | الهزة الأرضية تهدد البنايات الشاهقة والمتهالكة
(صورة توضيحية)

أثارت التقديرات الأخيرة حول احتمالات وقوع هزة أرضية مدمرة في البلاد، وما قد تسفر عنه من مصرع وإصابة مئات الآلاف من المواطنين وأضرار لمئات آلاف المباني، حالة من القلق والخوف الشديدين بين المواطنين.

بروفيسور محمد أبو صفط

وبهذا الصدد، حاور "عرب 48" أستاذ الجيومورفولوجيا والجغرافيا الطبيعية في جامعة النجاح الوطنية في مدينة نابلس، بروفيسور محمد أبو صفط، حول دقة التقديرات بشأن وقوع هزة أرضية شديدة في البلاد.

*ما مدى صحة التقديرات حول وقوع هزة أرضية مدمرة في البلاد؟

ب. أبو صفط: التقديرات المذكورة تفتقد للكثير من الدقة وفيها تجاوز بشكل كبير، علمًا أن الاحتمال وارد بوقوع هزة أرضية، لكن ليس بهذا الشكل المرعب، لا سيما وأنه من الصعب التنبؤ بمثل هذه الهزات الأرضية حتى في أكثر المناطق عرضة لها، فحتى لو أننا نعيش في منطقة نشطة تكتونيا ومنخفضة على حدود الصفائح، إلا أن حركة الصفائح لدينا بطيئة قياسا بمناطق أخرى مثل غربي إيران وجنوبي تركيا وجنوبي أوروبا وغيرها، ولهذا السبب الهزات الأرضية عندنا تكون ضعيفة من ناحية ومتباعدة زمنيا من ناحية أخرى.

*ما الذي يشير إلى إمكانية حدوث هزة أرضية في البلاد؟

ب. أبو صفط: القرائن التي تدل حول إمكانية حدوث هزة أرضية هي أولا الصدوع الموجودة والتي أثرت على وجود جروف ناتجة عن صدوع قديمة حدثت قبل أكثر من 10 ملايين سنة، بالإضافة إلى القياسات التي تشير إلى حركات الصفائح التكتونية.

*عن أي هزة أرضية نتحدث وما هي عواقبها المتوقعة؟

ب. أبو صفط: في حال حدوث هزة أرضية فإن قوتها لن تتجاوز 7 بمقياس "ريختر" في أسوأ الحالات، فمع أن هذه الدرجة تجاوزت الحد التدميري إلا أن مثل هذه الهزة لن تتأثر بها سوى المباني المتهالكة والقديمة وغير المهندسة بالشكل المطلوب، وفي المقابل فإن المباني التي شيدت حديثا على أساس الصخر الأم والذي لا يستجيب للهزات الأرضية سيقلل، بدون شك، من قوة الهزة الأرضية وأثرها التدميري إلى درجة كبيرة، وبحسب اعتقادي لن تحدث أضرار وعواقب بالحجم الذي يتم الحديث عنه.

*كيف من الممكن التعامل مع الهزات الأرضية؟

ب. أبو صفط: الهزة الأرضية تحدث بشكل فجائي ومدتها قصيرة جدا، ونحن لطالما نقول إن الهزات الأرضية لا تقتل إنما المنازل هي التي تقتل، وذلك يتعلق بترتيب الممتلكات بداخلها، وعليه يجب تثبيت كافة الأمور بشكل جيد وألا تكون نصف معلقة، ففي حال وقوع هزة أرضية علينا اللجوء إلى زوايا المنزل وبجانب أعمدته، وإذا كان بالإمكان أيضًا الخروج من المنازل والابتعاد عن البنايات الشاهقة وأن نكون في أراض مفتوحة، وفي حال كنا نقود سياراتنا وفقدنا سيطرتنا عليها بدون مبرر علينا أن نتوقف عن السياقة بشكل فوري.

*هل ترى بأن هناك جاهزية كافية لمواجهة الهزات الأرضية؟

ب. أبو صفط: لا أرى بأن هناك جاهزية كافية للهزات الأرضية على كافة الأصعدة، ناهيك عن قلة التوعية والإرشاد حول كيفية التعامل والخطوات المتبعة لحظة وقوع هزات أرضية، وبالتالي هذه أمور يجب مراعاتها قبل حدوث أي هزة أرضية.

اقرأ/ي أيضًا | هزة أرضية بوسط البلاد

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018