بلدية باقة الغربية تقدم التماسا بشأن "قانون القومية"

بلدية باقة الغربية تقدم التماسا بشأن "قانون القومية"
جلسة بلدية باقة الغربية الأخيرة

تقدّمت بلديّةُ باقة الغربيّة، صباحَ اليوم الثّلاثاء، بالتماس إلى المحكمة العُليَا في القدس، ضدَّ "قانون القوميّة" الذي سُنَّ مؤخَّرًا في الكنيست.

جاء ذلك في بيان أصدره النّاطق الرّسميّ لبلدية باقة الغربيّة، الطّيّب غنايم، وصلت نسخة عنه لـ"عرب 48" اليوم الثلاثاء.

وجاء في البيان أنه "تقدَّمَ بتسليم الالتماس إلى المحكمة، رئيس بلديّة باقة الغربيّة، المحامي مرسي أبو مخّ، الذي شَدَّدَ على أنَّ مثلَ هذا القانون المُجْحِفِ بحقّنا يجب أن يُواجَهَ ويُجابَهَ بكافّة الوسائل والطّرق القانونيّة المُتاحَةِ أمامَنَا، مضيفًا أن هذا أقلّ ما نقدّمه وأقلّ وما يمكننا أن نقومَ بِهِ".

وأسْهَبَ الالتماسُ في شرحِهِ لقمعِ حقوق الأقليّة الأصلانيّة العربيّة القاطنة للبلاد، وتجاهله لكامل حقوقه في التملّك، الهويّة، الثّقافة وغيرها من المواضيع الجوهريّة التي تخصّ العربَ داخل الخطّ الأخضر.

وختم البيان بالقول إن "الالتماسُ جاء تباعًا لقرارات الجلسة الطّارئة التي دَعَت إليها بلديّة باقة، الأُسبوعَ المنصرمَ، من أجل تداول سيناريوهات إسقاطات هذا القانون وإمكانيّات مجابهته، والتي تمخّضت عن رسالةٍ أُخْطِرَت إلى أعضاء الكنيست وإلى وزراء الحُكُومَة وإلى رئيس الدّولة، شرحوا فيها عن كيفيّة إجحاف هذا القانون لحقوق الأقليّة العربيّة في البلاد".

يذكر أن حزب "ميرتس" أيضا قدّم، اليوم، التماسا إلى المحكمة العليا ضد "قانون القومية" العنصري.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018