"دعايات انتخابية للرئيسين على حساب الجمهور بالناصرة والبعنة"

"دعايات انتخابية للرئيسين على حساب الجمهور بالناصرة والبعنة"

قالت جمعية "محامون من أجل إدارة سليمة" إنها نجحت بعد توجيهها إخطارات في لجم محاولات لاستغلال غير قانوني للموارد العامة في الناصرة والبعنة لخدمة الرئيسين، علي سلام وعباس تيتي، المرشحين للانتخابات القريبة.

وكانت الجمعية قد أبرقت رسائل مستعجلة جدا للسلطتين المحليتين في الناصرة والبعنة ولرئيسيهما مطالبة بإزالة الشعارات والصور، كونها تشكل منشورات انتخابية مخالفة لقوانين الانتخابات واستغلال غير قانوني للموارد العامة لخدمة الرئيسين المرشحين للانتخابات القريبة.

وبعد توجيه الإخطارات، جرى إزالة الشعار الذي وضع على مبنى بلدية الناصرة تحت اسم "وعدتُ وأوفيتُ" وإزالة توقيع رئيس البلدية الذي أضيف تحت الشعار، وتمت إزالة صورة لرئيس مجلس البعنة المحلي عن لوحة لمشروع بناء مبنى جديد لمجلس البعنة المحلي.

وجاء في الإخطارات أن المنشورات الانتخابية سوّقت أمام الجمهور بصورة تثير الانطباع أن الحديث يدور عن مشاريع شخصية، وأن المبادر والمسؤول الوحيد والحصري عن المشاريع هم رؤساء السلطات المحلية (وليس السلطات المحلية).

ودعت الجمعية إلى الحفاظ على الفصل التام بين الدعاية الانتخابية وبين موارد الجمهور. كما دعت كافة المرشحين إلى الامتناع عن أي محاولة لاستغلال الموارد العامة لمصالحهم الانتخابية، والحفاظ على حملات انتخابات نزيهة وعادلة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


"دعايات انتخابية للرئيسين على حساب الجمهور بالناصرة والبعنة"

"دعايات انتخابية للرئيسين على حساب الجمهور بالناصرة والبعنة"

"دعايات انتخابية للرئيسين على حساب الجمهور بالناصرة والبعنة"

"دعايات انتخابية للرئيسين على حساب الجمهور بالناصرة والبعنة"