تأجيل مظاهرة عرابة بسبب الأحوال الجوية العاصفة

تأجيل مظاهرة عرابة بسبب الأحوال الجوية العاصفة
وقفة ضد قتل النساء باللد، أول من أمس

 

قررت سكرتارية لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، في اجتماعها الذي عقد اليوم الخميس في الناصرة، تأجيل المظاهرة القطرية لمناهضة العنف والجريمة، التي كانت مخططا لها أن تكون يوم غد الجمعة في مدينة عرابة، بسبب الأحوال الجوية العاصفة، على أن يقام نشاط مركزي في عرابة في الأسبوع المقبل، يعلن عنه لاحقا. كما أقرت المتابعة دعم المعركة على نبع صفورية، والدعوة للمشاركة في التظاهرة التي ستجري في صفورية يوم السبت القريب.

وقدم رئيس المتابعة، محمد بركة، عرضا للنشاطات والفعاليات التي قامت بها المتابعة بين اجتماعين، مشيرا إلى اجتماع السكرتارية الطارئ الذي عقدته السكرتارية يوم الخميس من الأسبوع الماضي، في أعقاب استفحال أشد لمظاهر العنف والجريمة، وتوالي جرائم القتل.

وتوقف بركة في كلمته، عند جريمة سلطة المياه، التي اقتلعت أرضية "الحنانة" في عين قرية صفورية، وقال، إن "هذا الموقع كان على مدى عشرات السنين، أكثر من مجرد عين ماء القسطل، بل هو شاهد من أبرز شواهد على صفورية، كبرى قرى فلسطين المنكوبة". واستعرض بركة حيثيات القضية.

وفي ما يخص اليوم العالمي للتضامن مع قضايا جماهيرنا العربية، في نهاية الشهر المقبل، قال بركة، إن الموضوع المركزي له سيكون هذا العام "قانون القومية" الاقتلاعي العنصري، داعيا إلى توسيع آفاق العمل لتجنيد الرأي العام العالمي حول هذا اليوم.

وقدم توفيق جبارين تقريرا عن الاستعدادات لليوم التطوعي في مقبرة طاسو في مدينة يافا، الذي سيجري يوم 15 الشهر الجاري، في إطار المعركة لإنقاذ القسم المهدد بالمصادرة من المقبرة.

وجرى نقاش بين المشاركين، حول الاقتراحات للقضايا المطروحة، بما فيها الاستعدادات لمؤتمر الجماهير العربية، وقرر الاجتماع إجراء الاتصالات السريعة مع بلدية عرابة، لوضع ترتيبات بشأن النشاط المركزي لغرض عقده في الأسبوع المقبل، مناهضة للعنف والجريمة، على أن يعلن عنه فور إنهاء الاتصالات. ودعت لجنة المتابعة العليا، إلى المشاركة الفاعلة في التظاهرة الكفاحية التي ستقام يوم السبت القريب، على الشارع الموصل بين صفورية والناصرة، قبالة عين ماء صفورية، والانخراط في النشاطات الشعبية، في هذه القضية، دفاعا عن صفورية، وأهلها ومزارعيها.

كما دعت لجنة المتابعة العليا، للتجند والمشاركة في اليوم التطوعي في مقبرة طاسو في مدينة يافا، الذي سيقام يوم السبت 15 الشهر الجاري، بدءا من الساعة الثامنة والنصف صباحا.

وأعلنت عن بدء التحضيرات لإحياء اليوم العالمي للتضامن مع قضايا جماهيرنا العربية، على أن يكون موضوعه المركزي "قانون القومية"، وأنه من حيث المبدأ سيكون النشاط المركزي في البلاد، متزامن مع بدء المحكمة العليا في النظر في الالتماسات ضد "قانون القومية"، يوم 28 كانون الثاني المقبل، وأن يتم ترتيب لقاء بين ممثلي الأحزاب والطاقم الحقوقي الناشط إلى جانب لجنة المتابعة، للتحضير لليوم العالمي.

وقررت لجنة المتابعة تكليف لجنة مصغرة لبلورة اقتراح إطار عام لمؤتمر الجماهير العربية، من حيث الهدف منه وآليات العمل فيه، وغيرها من القضايا.