بركة رئيسا للجنة "المتابعة" حتى 2020

بركة رئيسا للجنة "المتابعة" حتى 2020
محم بركة

قال رئيس لجنة الدستور في لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني، منصور دهامشة، إن مركبات لجنة المتابعة متوافقة فيما بينها على أن رئيس لجنة المتابعة، انتخب لمدة خمس سنوات، وتنتهي ولايته نهاية تشرين الأول/ أكتوبر 2020.

منصور دهامشة

وأضاف أنه تم التوافق على إجراء تعديلات دستورية في الاجتماع القريب للجنة الدستور المزمع إجرائه بعد رمضان وعطلة عيد الفطر، على أن كافة الأطراف في لجنة المتابعة متوافقة على إنهاء كافة التعديلات الدستورية المطلوبة حتى تشرين الأول/ أكتوبر عام 2019 الجاري كحد أقصى.

وحول رئاسة بركة للمتابعة قال دهامشة إن "الفترة الرئاسية لرئيس لجنة المتابعة لمدة خمس سنوات، والتي تنتهي في تشرين الأول/ أكتوبر 2020، وهذا تم التوافق عليه كما تم الاتفاق على طريقة الانتخاب بالأغلبية العادية عوضا عن أغلبية الثلثين، إضافة لتغييرات مطلوبة أخرى مثل قبول عضوية أحزاب جديدة وغيرها".

وحول موقف رئيس لجنة المتابعة من هذه التفاهمات، ومستقبل رئاسة لجنة المتابعة، قال محمد بركة لـ"عرب 48" إن "هذا الموضوع برمته موجود في يد اللجنة الدستورية. عندما تقرر ويحين الوقت سنتخذ القرار الذي نراه مناسبا".

يذكر أن البند الرابع من صلاحيات المجلس المركزي، ينص على وجوب انتخابه كل خمس سنوات في موعد أقصاه 90 يوما بعد الانتخابات العامة للسلطات المحلية، علما أن الرئيس الحالي، محمد بركة، انتخب في العام 2015.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية